لواء بارشيد: نتعهد بأن نضع حضرموت واهلها ومصلحتها في حدقات أعيننا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

24| خاص

أكد لواء بارشيد بمحافظة في بياناً صادر عنه اليوم، على وقوفه بكل حزم وقوة إلى جانب أبناء حضرموت في وجه الساعين إلى تقسيم حضرموت وتمزيقها ومحاولات إعادتها إلى باب تحت مسمى الأقلمة التي تتخذ منه المختطفة من قبل حزب وسيلة لإعادة السيطرة على حضرموت.

وقال في بيان هام صادر عنه أن محاولة يائسة ومفضوحة من قبل العديد من المواقع الإخبارية الإصلاحية، واستباقاً لخطط قمع أي تحركات لأبناء حضرموت المطالبين بحقوقهم نشرت اخباراً تفيد أن قوات لواء بارشيد تستعد لقمع الوقفة الأسبوعية التي ينفذها أبناء حضرموت للمطالبة بتحسين الخدمات.

وفيما يلي نص البيان الذي تلقى نخبة حضرموت نسخة منه :

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن لواء بارشيد بمحافظة حضرموت

في ظل الهجمة الإعلامية الشرسة والتي تشنها وتقف وراءها مطابخ حزب الإصلاح وذبابه الإلكتروني ضد لواء بارشيد بمحافظة حضرموت، في محاولات يائسة ودنيئة لضرب علاقة اللواء وقيادته ومنتسبه المتينة والمميزة بأبناء حضرموت، وتمهيداً لما تخطط له هذه المليشيات الإرهابية والقبلية ضد حضرموت، عبر مخطط تقسيم المحافظة واستعادة السيطرة عليها ومواصلة تدميرها ونهب ثرواتها واغراقها في مستنقعات التطرف والإرهاب.

وفي محاولة يائسة ومفضوحة نشرت العديد من المواقع الإخبارية الإصلاحية، واستباقاً لخطط قمع أي تحركات لأبناء حضرموت المطالبين بحقوقهم اخباراً تفيد أن قوات لواء بارشيد تستعد لقمع الوقفة الأسبوعية التي ينفذها أبناء حضرموت للمطالبة بتحسين الخدمات.

وحتى لا نترك المجال لهذه المطابخ القذرة فإننا وفي بياننا هذا نوضح لأبناء حضرموت، وللشعب الجنوبي موقف لواء بارشيد ومهامه التي يضطلع بها ويعلم الكل إن لواء بارشيد اتى الى حضرموت في مهمة واضحة ومحددة وهي مساندة أبناء حضرموت وقوات في استئصال التنظيمات الإرهابية التي زرعتها قوى الشمال ومنها حزب الإصلاح خدمة لها وإبقاء لهيمنتها على ثروات حضرموت، وقد ساهم اللواء في تحرير وتأمين مناطق عديدة كانت تمثل معاقل التنظيمات الإرهابية ومنها وادي المسيني التي ترابط فيه قوات اللواء بعد دحر العناصر الإرهابية،وقدم لواء بارشيد في سبيل استقرار حضرموت اكثر من خمسين شهيد ومئات الجرحى الذين سقطوا في مواجهة السيارات المفخخة والأحزمة الناسفة وشبكات الألغام التي زرعتها قوى الإرهاب والتطرف.

كما يعلم جميع أبناء حضرموت أن هناك إدارة الأمن والشرطة في وهي الجهة المسؤولة عن تأمين المكلا من الداخل وتساندها في ذلك قوات من النخبة الحضرمية متى ما استدعى الأمر،ولا علاقة لقوات لواء بارشيد بذلك.

وقوات لواء بارشيد ليس لها أي تواجد في مدينة المكلا، وهي ترابط في شعاب ووديان غرب المكلا وفي مواقع كانت تعد مناطق حصينة للإرهاب والتطرف ومنها المسيني والشديد والغبر وكلها مناطق تبعد عن المكلا بعشرات ومئات الكيلو مترات.

ونؤكد في لواء بارشيد أننا سنقف بكل حزم وقوة الى جانب أبناء حضرموت في وجه الساعين الى تقسيم حضرموت وتمزيقها ومحاولات إعادتها إلى باب اليمن تحت مسمى الأقلمة التي تتخذ منه الشرعية المختطفة من قبل حزب الإصلاح وسيلة لإعادة السيطرة على حضرموت.

كما نؤكد أن سلاح اللواء لن يصوب إلا إلى صدور أعداء حضرموت وناهبي ثرواتها،ولن تتواجد قواتنا إلا حيثما تتواجد مصلحة حضرموت وابنائها.

ونوضح أن لواء بارشيد لواء عسكري يتبع المنطقة العسكرية الثانية،ومؤسس بقرار من ضمن قرارات إنشاء قوات النخبة الحضرمية.

وأخيراً نتعهد في لواء بارشيد بأن نضع حضرموت واهلها ومصلحتها في حدقات أعيننا،وسيظل أمنها واستقرارها وتنميتها هي المهمة المقدسة والتي نرابط من أجلها في شعاب وجبال ووديان غرب المكلا نفترش الأرض ونلتحف السماء ونتحمل الحر اللاهب والبرد القارس.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر لواء بارشيد: نتعهد بأن نضع حضرموت واهلها ومصلحتها في حدقات أعيننا في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق