الملف الإنساني.. بوابة تركيا لتعزيز وجودها العسكري والسياسي باليمن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


قالت صحيفة العرب اللندنية في تقرير لها اليوم السبت أن تحاول تعزيز وجودها العسكري والسياسي عبر المساعدات الإغاثية التي تقوم بتقديمها في منلطق سيطرة مليشيا الإخوان في .
وأشارت الصحيفة، إلى أن تركيا تعمل ضمن أساليبها لاختراق الساحة اليمنية على الاستثمار في الوضع الإنساني والاجتماعي الصعب في عدّة مناطق لاسيما تلك التي تعتبر معاقل لجماعة الإخوان المسلمين في البلد مثل محافظة شرقي العاصمة حيث يركّز حزب التجمع اليمني للإصلاح وجوده العسكري ونشاطه السياسي.

وأكدت أن أنقرة تعتمد في محاولتها اختراق المجتمع اليمني على أسلوبها “الكلاسيكي” في التقرّب من الطبقات الشعبية وخصوصا الأوساط الأكثر فقرا، والمتمثّل في تقديم المساعدات من مواد أساسية وأغذية وألبسة وغيرها.

قالت الصحيفة نقلا عن مصادر سياسية يمنية إنّ تركيا مازالت تتلمس طريقها نحو الملف اليمني وتعزز تواجدها السياسي والإعلامي والاستخباري في الساحة اليمنية، انتظارا للتحولات التي قد يشهدها البلد مع تلويح قيادات إخوانية مرتبطة بأنقرة بفتح باب التدخل التركي على مصراعيه نكاية بالتحالف العربي الذي تقوده السعودية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الملف الإنساني.. بوابة تركيا لتعزيز وجودها العسكري والسياسي باليمن في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق