اختتام دورة “إعداد كادر مؤهل لقيادة الدولة المدنية” بالعاصمة عدن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

24- خاص
اختتمت اليوم الخميس في العاصمة عدن، أعمال الدورة التدريبية التي نظتمها مؤسسة “من حقي” للتمكين السياسي للمرأة واللجنة النسوية للتصالح والسلام الانساني تحت شعار “إعداد كادر مؤهل لقيادة الدولة المدنية” خلال الفترة 1-3 سبتمبر الجاري بمنحة من مملكة هولندا والمؤسسة السويسرية للتنمية.
وشهد اليوم الختامي للدورة، مشاركة الأستاذ نصر هرهرة مقرر الجمعية الوطنية، والقيادي بالمقاومة الجنوبية عبدالناصر البعوة “ابوهمام”.
وألقى الأستاذ نصر هرهرة، كلمة في ختام الدورة التدريبية، أشار فيها إلى أن مثل هذه الدورات والورش “تحمل أهمية خاصة لتأهيل مؤسساتنا الجنوبية وكوادرنا المدنية والعسكرية على طريق تحقيق الأماني المرجوة لإرساء أسس الدولة المدنية”.
وكانت الأستاذة انتصار الهدالي، رئيسة مؤسسة “من حقي” للتمكين السياسي للمرأة واللجنة النسوية للتصالح والسلام، قد ألقت كلمة عبر الهاتف حيّت فيها القطاعات العسكرية والمدنية ومنظمات المجتمع المدني والمرأة المشاركين في الورشة، متمنية منهم تطبيق ماتدربوا عليه على أرض الواقع، مشيرة إلى أن هذه الدورة لن تكون الأخيرة، وأن هناك تنسيق مع جهات خارجية لتنظيم ورش ودورات تدريبية أخرى، مقدمة الشكر للمجلس الانتقالي واللواء احمد سعيد بن بريك، والجهات المانحة وكل الأطراف والأشخاص الذين ساهموا في إنجاح هذه الدورة.
وكان القائد ابوهمام قد القى كلمة قال فيها :” نشعر بالسعادة لرؤية دورة تدريبية كهذه تقام لتأهيل الكادر الجنوبي خاصة مع الحضور المميز للكادر النسائي الذي يعكس الرقي الحضاري للجنوب للسير على خطى تأسيس دولة مدنية”، متمنياً إشراك المقاومة الجنوبية في هكذا ورش تأهيلية، ومطالبا المجتمع الدولي بالنظر اإى شعب ومايمثله ومايعانيه في مواجهة الأزمات التي تعصف به.
وعبر المشاركون في الدورة التدريبية، عن سعادتهم لنيل الفرصة بالمشاركة في هذه الدورة التأهيلية التي اكتسبوا من خلالها الكثير من المعرفة والمعلومات التي تعزز الوعي المهني والسلوك المؤسسي للمنتسبين للمؤسسات المدنية والقطاعات العسكرية على حد سواء لتأسيس دولة مدنية متحضرة، مقدمين شكرهم للمدربين والمنظمين والقائمين على هذه الدورة.
ووزعت في الختام شهادات المشاركة في الدورة على المتدربين، كما تم تقديم درع تكريمي باسم اللواء احمد سعيد بن بريك رئيس الجمعية الوطنية تسلمه الأستاذ نصر هرهرة، تقديرا للجهود والمساهمة والمساعدة التي قدمها المجلس الانتقالي واللواء بن بريك لإقامة هذه الدورة وإنجاحها.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق