مؤسسة يافع وجمعية القعيطي الخيرية تواصلان نشاطهما في العاصمة عدن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

رصد: علي سيقلي

وتواصلا مع الحملة المشتركة التابعة لمؤسسة يافع للعمل والإنجاز وجمعية القعيطي الخيرية وما تقوم به من إستهداف للمناطق الموبوءة في العاصمة تم تكليفي للقيام بمسح أولي على منطقتي صلاح الدين والقاعدة الروسية وما جاورهما فقد كان لي شرف اللقاء بالأستاذين الفاضلين الاخ فتحي الصبيحي ممثل مؤسسة صلاح الدين الخيرية
والاخ أكرم المسلمي القائم بأعمال المنطقة للشؤون الخدمية والبلدية حيث قمنا بجولة إستطلاعية شملت مدينة صلاح الدين حيث لمسنا حجم الأضرار التي خلفتها السيول والأمطار والتي ألحقت الضرر ببعض من أحيائها ولازالت آثار المياه الراكدة تغطي مساحة ملعب نادي الجزيرة الذي تحول بدورة إلى بحيرة راكدة وخروج منسوبه إلى محاذاة البيوت المجاورة حتى غمرها ، ما حال ذلك دون تمكن البعض من العودة إلى بيوتهم في ظل معاناة الساكنين وإنتشار الأمراض والأوبئة الخبيثة .
بعد ذلك إنتقلنا بمعية الزميلين إلى منطقة القاعدة الروسية وتلمسنا من خلال الزيارة حجم الحال المزري والكارثة الحقيقية التي يعيشها أهالي الحي المنكوب بكل ما تحمله العبارة من معنى ترجمته الفيديوهات التي صورناها لتشرح الواقع وتترجمه كما هو مكتفين بهذا التقرير المرفق على أمل أن ننتهي من رفع تقريرنا إلى الجمعيتين لمعالجة هذين الحيين ومن ثم الإنتقال إلى ما جاورهما في وقت لاحق بإذن الله .

 

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق