الرئيس الزُبيدي يُعزّي في وفاة المناضل اللواء قائد الغزالي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس ، برقية عزاء ومواساة إلى كل من محمود وردفان وصالح وبلال وعيبان  قائد علي الغزالي، و إلى العميد سيف علي الغزالي، في وفاة المناضل اللواء قائد علي الغزالي، والذي انتقل إلى رحمة الله تعالى فجر اليوم السبت، في أحد مشافي دولة الهند، إثر مرض عضال.

وعبّر الرئيس الزُبيدي عن عميق حزنه وقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي بفقدان  هذا المناضل والقائد الأكتوبري، والذي يعد من المناضلين الذين صنعوا تاريخ الثورة والدولة في جنوبنا الحبيب عبر مسيرة نضالية وعملية طويلة حافلة بالنضال والتضحية.

ونقل الرئيس الزُبيدي في البرقية تعازيه وقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي، إلى أسرة وذوي الفقيد الراحل، سائلاً المولى أن يعصم قلوبهم بالصبر، وأن يجعل مصابهم هذا آخر الأحزان.

مؤكداً في برقيته إن خسر  برحيل اللواء الغزالي واحداً من مناضليه الأشداء الذين كانت لهم بصماتهم في ثورته الأولى 14 أكتوبر 1963، وفي ثورته الثانية المتمثلة في انطلاقة الحراك الجنوبي السلمي في يوليو 2007م.

واختتمت بالبرقية بالابتهال إلى الله تعالى أن  يتغمد الراحل الكبير بواسع الرحمة والمغفرة، وأن يسكنه فسيح جناته مع الشهداء والصديقين.

إنّا لله وإنّا إليه راجعون.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق