انتقالي المسيمير ينظم ندوة سياسية لمناقشة الأوضاع والمستجدات على الساحة الجنوبية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أقامت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية المسيمير، بمحافظة ، اليوم الاثنين ندوة نقاش حول “المستجدات على الساحة الجنوبية”.
وفي مستهل الندوة التي حضرها رئيس قيادة الانتقالي بالمسيمير عبدالفتاح جمال ومدير أمن المديرية العقيد أحمد جهظر، ومدير تربية المديرية المستشار عبدالغفور العمادي، ألقى رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي في محافظة لحج المحامي رمزي الشعيبي، كلمة نقل في مستهلها تحايا رئيس اللواء عيدروس قاسم الزُبيدي، ومرحبا بجميع الحاضرين .
وتناول الشعيبي في كلمته مختلف الأوضاع الأمنية والعسكرية والسياسية على المستوى المحلي والدولي وعلاقتها بالقضية الجنوبية، وآفاق النجاح المنشود بعد تضحيات الجنوبيين الجسيمة منذ حرب صيف 1994 وحتى اليوم، لافتا إلى أن المجلس الانتقالي الجنوبي قطع شوطا كبيرا في السير بالقضية الجنوبية من خلال وضعها على المستوى العربي والإقليمي والدولي.
وأشار الشعيبي إلى أن ذلك النجاح يأتي استمرارا وامتدادا لثورة الحراك السلمي الجنوبي في 2007 وما قبلها وبعدها من حركات ثورية كانت تجتهد في العمل نحو استعادة الدولة .
وأوضح الشعيبي أن كان البداية الحقيقية للانطلاق نحو الإقليم والعالم على طريق استرداد من براثن قوى النفوذ الشمالي، مبينا أن ما حدث في نهم ومأرب واخيرا الجوف كان مخططا خبيثا من قبل الإخوان المسلمين المرتهنة لبعض القوى العربية والإقليمية بهدف إفشال العربي وإفشال اتفاق الرياض .
كما ألقيت خلال الندوة العديد من المداخلات من قبل نائب رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة لحج محمد أحمد العماد، ومستشار رئيس القيادة المحلية اللواء علي حسن زكي، ورئيس الإدارة الأمنية بالمجلس العميد محمد الشويحي، والتي أكدت على نجاح القضية الجنوبية حاضرا ومستقبلا في ضوء مؤشرات الواقع الأمني والعسكري والسياسي الراهن .
وعلى ضوء الندوة فُتح باب النقاش للحاضرين لعرض أفكارهم ورؤاهم فيما يتعلق بإرهاصات الأحداث ومستجداتها على الساحة الجنوبية، حيث قام رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة المحامي رمزي الشعيبي بالتعقيب على تلك الأفكار والاستفسارات، مشيراً إلى أنها محاولات للتشويش على أبناء الجنوب فيما يتعلق بقضيتهم الأزلية وهي استعادة الأرض، وهي بمثابة الأنفاس الأخيرة للإخوان المسلمين لتعطيل مكتسبات القضية الجنوبية ونجاحها محليا وإقليميا ودوليا .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق