الجعدي يبحث مع مسؤول أممي خروقات الحكومة اليمنية بشبوة وقرار المجلس بتعليق مشاركته في لجان متابعة تنفيذ اتفاق الرياض

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

استقبل الأستاذ فضل محمد الجعدي، مساعد الأمين العام لهيئة رئاسة ، في مكتبه اليوم الخميس، السيد فادي المعوشي، القائم بأعمال مدير مكتب في العاصمة .

وخلال اللقاء بحث مساعد الأمين العام مع السيد المعوشي، المستجدات الأمنية في تحديداً و قرار المجلس بتعليق مشاركته في اللجان المعنية بمتابعة تنفيذ بنود ، وجهود مكتب المبعوث في العاصمة عدن في الدفع بالعملية السياسية وإنجاح اتفاق الرياض .

واستعرض مساعد الأمين التطورات الأخيرة ومايجري من تصعيد من قبل القوات الموالية للشرعية في شبوة وعدد الخروقات السياسية والأمنية التي ترتكبها الحكومة اليمنية والمحسوبين عليها تجاوزًا لاتفاق الرياض في الوقت الذي التزم فيه المجلس بالتهدئة وضبط النفس وفق اتفاق الرياض والسعي لإنجاحه.

وأكد الجعدي على أن الحكومة اليمنية لم تلتزم في ماتم الاتفاق عليه من خلال تخلفها عن صرف الرواتب وعدم الالتفات لمعاناة الناس وتردي الخدمات وخصوصا الكهرباء والمياه .

وأوضح الجعدي أن قرار المجلس تعليق العمل في اللجان المعنية بمتابعة تنفيذ اتفاق الرياض جاء ردا على التصعيد العسكري في شبوة والاعتداء على المواطنين وقصف البيوت والاعتقالات التي تطال أبناء شبوة والتماهي في الخروقات والانتهاكات دون أن يكون هناك موقف جاد من قبل الحكومة اليمنية تجاه تلك الأعمال التي ترتكبها المليشيات المتمردة التي تمارس أعمالها العدوانية والإرهابية تحت غطاء وعباءة .

كما جدد مساعد الأمين العام تأكيد المجلس وحرصه على تطبيق اتفاق بكل تفاصيله وبنوده والعمل مع قيادة العربي بما يسهم في تنفيذ الاتفاق، كونه يعد خارطة الطريق التي من شأنها أن تجنب البلاد الأزمات وترفع من معاناة الناس والمواطنين وتمهد الطريق للتسوية السياسية الشاملة التي تؤسس لسلام دائم ومستدام.

حضر اللقاء منصور زيد، رئيس الدائرة التنظيمية بالأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق