اللواء قاسم يحي .. أصداء وفاته داخل الوطن وخارجه

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
ترك رحيل اللواء قاسم يحي ، المناضل الاكتوبري والقائد العسكري المغوار أثرا كبيرا في أنفس كل من عرفه وزامله ورافق مسيرته النضالية والعسكرية.
وعلى الرغم من تواري الرجل عن المشهد العسكري قسرا الا ان أصداء وفاته بلغت الاسماع داخل الوطن وخارجه وانعشت ذاكرة العديد من الجنوبيين الذين تذكروا بجلاء سيرة قائد عسكري عرفته ميادين التضحية والفداء موقفا وثباتا حتى مماته.

تفان وإخلاص دفاعا عن الوطن

د. عيدروس نصر ناصر القيادي في المجلس الانتقالي قال :
"كما تتوارى الأنجم الزاهية في الليالي الملبدة بالغيوم المظلِّمة، يتوارى المناضلون الثوار صناع الأحداث وبناة المنجزات وزارعو المبادئ والقيم، وتبقى آثارهم خالدة في وجدان الشعب.. ودعت وساحة النضال الجنوبي ظهر هذا اليوم الأثنين‏ 5 أبريل 2021م اللواء قاسم يحيى قاسم أحد مناضلي ثورة أوكتوبر وأحد مؤسسي جيش جمهورية الديمقراطية الشعبية ونائب رئيس الاركان العامة وقائد محور العند والقائد المكلف بالعديد العديد من المهمات القيادية العسكرية.
قاسم يحيى هو احد مناضلي حرب التحرير والذئاب الحمر فدائيي ردفان من جيل سعيد صالح وأحمد جودت وحنش ثابت سفيان وغيرهم".

وتابع نصر تناولته عن الفقيد : "وبعد الاستقلال الوطني في الثلاثين من نوفمبر ١٩٦٧م كان احد مؤسسي الجيش الوطني الجنوبي وواحد من المساهمين بتفانٍ وإخلاص في الدفاع عن حياض الوطن وفي بناء الدولة الوطنية الجديدة وتمتين مداميكها".

ووصف مسيرة اللواء قاسم يحي :هذا المناضل مثل غيره من جيل الثورة والاستقلال تحتاج إلى مجلدات، لكن ما يمكن تدوينه هنا هو إن جيل قاسم يحيى يمثل مدرسة يحق للجنوبيين المفاخرة بقيمها ومنجزاتها وللأجيال الجديدة أن تتعلم منها إن ارادت ان تبني دولتها الجنوبية الجديدة".

لم ينافسه أحد هيبة

المحلل العسكري العميد ثابت حسيم كتب "لم ينافسه أحد هيبة وانضباطا وصرامة وشجاعة ونزاهة... ولذلك حورب وتعرض للتهميش والتجاهل ولم ينل حتى أقل مما يستحق..".

حنكة وإخلاص في خدمة وطنه

الكاتب السياسي صالح شائف كتب "بلغنا اليوم نبأ مؤلم عن رحيل قاسم يحي رحمة الله تغشاه ؛ هذا القائد العسكري والسياسي الجنوبي المعروف بحنكته وإخلاصه في خدمة وطنه وشعبه ؛ وقدم في حياته الكثير من الجهد والعطاء والتضحية وبصمت نادر ؛ بعيدا عن الأضواء أو البحث عن المنافع والمكاسب الشخصية التي أصبحت اليوم الهم الأول لعدد متزايد من القيادات العسكرية والسياسية في الساحة الجنوبية مع الأسف الشديد! ".

قائد عسكري ووطني معروف بتاريخه

السياسي الجنوبي صالح محسن الحاج عبر "بألم وحزن بالغين ، تلقيت الآن خبر وفاة القائد العسكري والمناضل الوطني ، اللواء قاسم يحيى .
واللواء قاسم قائد عسكري ووطني معروف بتاريخه الممتد في بناء القوات المسلحة وتحليه بقيم الإخلاص والإنضباط والنزاهة  ، وشجاعته في الدفاع عن حرية واستقلال الوطن".

نموذج في الانضباط وفي الاخلاص للوطن

الاكاديمي والاعلامي السابق في الجيش الجنوبي د.علي صالح الخلاقي قال ان القائد الراحل قدم النموذج الأمثل في الانضباط وفي الاخلاص للوطن.
وكتب : "فجعنا  هذا اليوم الاثنين بوفاة اللواء قاسم يحيى قاسم..أحد قادة جيش جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية الأفذاذ..تبوأ الفقيد مناصب عسكرية رفيعة منها: نائب رئيس هيئة الاركان العامة وقائد  الكلية العسكرية وقائد المحور الغربي العند..
تعرفت عليه حينما كان قائدا للكلية العسكرية مطلع الثمانينات من القرن الفارط حينما كانت الكلية مصنعا حقيقيا لاعداد القادة والضباط وكان مثالا للقائد العسكري الذي يقدم النموذج الأمثل في الانضباط وفي الاخلاص للوطن..وحظي بتقدير كل من عايشه أو عمل معه".

فارس من فرسان المجد

نائب رئيس الدائرة الاعلامية في المجلس الانتقالي منصور صالح قال :" اللواء قاسم يحي قاسم  نائب رئيس هيئة الأركان العامة في الجيش الجنوبي فارس من فرسان زمن المجد".

رحم الله الفقيد قاسم يحي قاسم وطيب ثراه وجعل الجنة مثواه.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اللواء قاسم يحي .. أصداء وفاته داخل الوطن وخارجه في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق