ميفع عبدالرحمن.. رحيل مشعل فكر خذلته الحكومة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
توفي وهو ينتظر وفاء الحكومة اليمنية بالتزامها بتسفيره للعلاج في الخارج.. أنه الرحيل المؤلم والموجع للأديب والقاص ميفع عبدالرحمن، الذي أعتبر رفقائه ومحبيه من الأكاديميين والصحفيين، أن رحيله مثل خسارة كبيرة على الوسط الأدبي والثقافي في والجنوب واليمن عموما.
وقالوا في تعليقات رصدها عدن تايم : أن وفاة ميفع كان فاجعة، سيما وهو الأديب الإنسان والمثقف المحترم، وانتقدوا خذلان الحكومة للراحل ميفع الذي انتظر ثلاثة أشهر دون أن تجد وعودها النور.

*رحيل الأديب الإنسان*

سياسيون أعتبروا رحيل الأديب والقاص ميفع عبدالرحمن فاجعة وخسارة كبيرة، فرحيله رحيل الأديب الإنسان والمثقف المحترم.

وفي هذا الصدد قال د.علي صالح الخلاقي : "وداعاََ ميفع عبدالرحمن ..الأديب والإنسان.. وصاحب الإبداع الحداثي في القصة القصيرة من خلال مجموعته (بكارة العروس) والعديد من القصص القصيرة التي تغوص في الحياة الاجتماعية والسياسية في بلادنا.. رحمة الله تغشاك والجنة مثواك. وإنا لله وإنا إليه راجعون".

بدوره قال الناقد والسياسي أمين اليافعي : يا للفاجعة... الأديب الكبير والمثقف المحترم ميفع عبدالرحمن في ذمة الله. لروحه ألف سلام وسكينة، ولذاته المتفردة الخلود، ولأهله وذويه وللوسط الأدبي والثقافي صادق العزاء والموساة".

*خذل وتوفي وهو في إنتظار وفاء الحكومة بعلاجه*

أدباء وصحفيين، تحدثوا عن خذلان تعرض له الأديب ميفع عبدالرحمن، وأشاروا إلى أنه توفي وهو ينتظر وفاء الحكومة بالتزامها في علاجه.

وفي هذا الصدد قال، الأديب د.سعيد الجريري: "القاص ميفع عبدالرحمن القلم المثقف تخذله لحظة لا تشبهه، فيرحل اليوم بعد معاناة مع المرض واللامبالاه بقلم استثنائي.. وداعاً ميفع بملء الألم".

من جانبه قال رئيس تحرير صحيفة وموقع عدن تايم، عيدروس باحشوان : "‏رحم الله تعالى الأديب الكبير ميفع عبدالرحمن .. توفي في إنتظار تنفيذ توجيهات رئيس الحكومة بتقديم المنحة العلاجية وسفره الى الخارج".
وأضاف : "ثلاثة أشهر بالوفاء والتمام منذ رقوده في المستشفى والانتقال الى بيته في حالة إنتظار . الشكوى لغير الله مذلة".

*انطفأ مشعل للفكر*

وفي برقية نعي أسرية، أعتبر كلا من معن، ولؤي، وخلدون، ووليد، وناهد، ونازك، عبدالباري قاسم ووالدتهم حرم الشهيد عبدالباري قاسم، وفاة الأديب والقاص ميفع عبدالرحمن، رحيل مشعل للفكر، الذي يعد أشهر أعلام وأبناء عدن والشيخ عثمان.
وجاء في برقية النعي :
"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي". صدق الله العظيم.
"أي مشعل للفكر قد انطفأ و أي قلب توقف عن الخفقان!"
ببالغ الحزن والاسى تلقينا صباح هذا اليوم السبت الموافق 3 أبريل 2021م، نبأ وفاة أبن عمنا العزيز الشخصية الادبية والاجتماعية البارزة ورئيس إتحاد الادباء والكتاب فرع عدن سابقا واحد أشهر أعلام وأبناء عدن والشيخ عثمان، الاديب القاص ميفع عبدالرحمن أحمد رحمة الله عليه وغفر له وتغمده بواسع رحمته وعوضه الجنة، وألهم بناته وزوجته ومحبيه الصبر والسلوان. وإنا لله وإنا إليه راجعون.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر ميفع عبدالرحمن.. رحيل مشعل فكر خذلته الحكومة في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق