وزير يمني : الخطر المحدق بالناقلة " صافر " سيفوق ما حدث في قناة السويس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، يوم الجمعة، إن الخطر المحدق بناقلة النفط ”صافر“ الراسية قبالة ساحل مدينة ، سيفوق بأضعاف ما حدث مع سفينة ”إيفر غيفن“ بقناة السويس.

وحذر الإرياني، في سلسلة تغريدات على ”تويتر“، المجتمع الدولي من ”مخاطر تسرب أو غرق أو انفجار ناقلة النفط صافر“، ما لذلك من ”انعكاسات خطيرة على حركة الملاحة التجارية في البحر الأحمر وباب المندب“.

ونبه من المخاطر الكارثية لاستمرار ”التلاعب في الملف واستخدامه مادة للضغط والابتزاز السياسي“.

وأشار إلى ”استعداد الحكومة للموافقة على تفريغ الناقلة، وتحويل عائدات شحنة النفط المخزنة والمقدرة بمليون برميل لصالح صرف مرتبات الموظفين وفق كشوفات 2014، لتلافي وقوع الكارثة“.

ودعا الإرياني المجتمع الدولي والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن للعب دور محوري لتلافي وقوع الكارثة، وممارسة مزيد من الضغط على الحوثيين بهذا الشأن.

كما طالب بالسماح للفريق الأممي بالصعود للناقلة، وتقييم وضعها الفني لتفريغها أو قطرها كونها باتت تمثل تهديدا جديا لحركة الملاحة الدولية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر وزير يمني : الخطر المحدق بالناقلة " صافر " سيفوق ما حدث في قناة السويس في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق