"المواطن"....بين مطرقة الجرعة القاتلة وسندان الخذلان

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
جرعة موجعة وقاتلة في المشتقات النفطية بالتوازي مع شحتها فتسابق المواطن على الطوابير لأجلها مرغما على شرائها في أسلوب فاضح لتمرير زيادتها فارتفع معها كل ما يرتبط بها .

تضرر طلاب المدارس والجامعات حيث ارتفعت أسعار أجرة نقلهم واشتكى المواطن من أجرة النقل بين المديريات والمحافظات والمدن من هول المبالغ التي سيتم دفعها كأجرة .

المواد الغذائية ستصل ذروتها في الغلاء الفاحش وليس تحت مبرر إرتفاع العملة كما عهدناها ولكن تحت مبرر زيادة سعر نقلها .

أوضاع مأساوية تتفاقم يوميا على مرأى ومسمع صُنّاع القرار مع صمت مريب دون إحساس بالمسؤولية اتجاه المواطن المغلوب على أمره .

تكالبت على المواطن كل هموم الحياة بين طوابير يستغرقها للحصول على مشتقات نفطية جرعتها قاتلة وبين لقمة عيش صعبة المنال وأسعار غالية ، بين حميات منتشرة ووفيات جمة يسمعها ويعازي فيها وبين نظام صحي متهالك وعاجز عن توفير كل سبل الوقاية والعلاج المجاني .

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر "المواطن"....بين مطرقة الجرعة القاتلة وسندان الخذلان في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق