الكثيري في أول لقاء للرابطة : لا حديث عن عمل حزبي مالم يكن مقرونا بتحقيق أهداف شعب الجنوب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
عقد اليوم الاثنين لقاء لبعض قيادات حزب رابطة العربي الحر بعد تفويض علي عبدالله الكثيري رئيسا للحزب في 15 فبراير 2021م وقال علي الكثيري ان المهمة جسيمة في حزب عريق كحزب الرابطة الذي يصادف 29 ابريل القادم مرور 70 على تأسيسه من النخب الجنوبية التي تولت صياغة أول ميثاق للحركة الوطنية في الجنوب.

وأكد الكثيري الذي يشغل عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي والمتحدث الرسمي له ان "لا حديث عن عمل او نشاط حزبي مالم يكن مقرونا بتحقيق أهداف شعب الجنوب وشهداءه في التحرير والاستقلال وإستعادة الدولة".

وقال : لسنا على خصومة مع أي جنوبي ونختلف في الرأي ولكن لا نختلف في قضية شعب ضحى من أجلها آلاف الشهداء والجرحى وأبناء الجنوب في كل محافظاته وخارج الوطن.

وثمن علي الكثيري عاليا هبة ودعم الاشقاء في العربي وعلى رأسه المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة منذ عاصفة الحزم وحتى اللحظة في التصدي مع المقاومة الجنوبية لدحر مشروع إيران والحوثي من الجنوب.

ودعا الكثيري في ختام كلمته الجميع الى الالتفاف والتآزر والتلاحم في ترجمة طموحات الشعب الجنوبي ارضا وهوية.

وكان اللقاء الذي عقد في قاعة منتجع كروان السياحي بخورمكسر قد شهد القاء كلمات للقيادات الرابطية منهم حازم علي شكري ومحمد عبدالله الجفري "الموس" كما حيت نيران سوقي ، عضو رئاسة الانتقالي في كلمته إنعقاد اللقاء التعارفي مؤكدة على عراقة حزب رابطة الجنوب العربي الحر في نضالاته وتضحياته من اجل جنوب عربي حر مستقل.

وشهد اللقاء تقديم عدد من القيادات الرابطية التهاني والتبريكات لرئيس الحزب علي عبدالله الكثيري.

وتشرفت تايم بحضور اللقاء بدعوة خاصة من رئيس الحزب للزميل عيدروس باحشوان رئيس التحرير.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الكثيري في أول لقاء للرابطة : لا حديث عن عمل حزبي مالم يكن مقرونا بتحقيق أهداف شعب الجنوب في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق