طفرة مريبة في عداد الصحفيين في ظل الحرب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
شهدت الفترة التي تلت حرب 2015م طفرة مريبة في عداد الصحفيين اليمنيين استطاعوا خلال فترة وجيزة جمع ثروة هائلة لم تستطع شريحة من نمطهم على جمعها واتخذوا مقرات في الخارج للعمل وفق أجندة محددة عنوانها تخريب الداخل.

الاكاديمي د.حسين بن لقور علق على هذه الطفرة في تغريدة على حسابه بتويتر وقال "ليس هناك اسوأ من فاسد وناهب للمال العام إلا إعلامي أو صحفي وضع نفسه وجهده في خدمة تلميع ذلك الفاسد".

وتابع بن لقور "هؤلاء العائشون على ما يلقى لهم من فتات الفاسدين، تخلوا عن كل قيم إخلاقية و دينية مثلهم مثل الفاسدون".

وأعرب "للأسف الشديد شهدنا في هذه الحرب طفرة في عدد الصحفيين من ذوي الدفع المبسق".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر طفرة مريبة في عداد الصحفيين في ظل الحرب في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق