استقرار الحالة الصحية لوكيل وزارة الداخلية بعد إصابته في جريمة إستهداف مطار عدن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
زارا وزير الخدمة المدنية الدكتور عبدالناصر الوالي وقائد الدعم والإسناد والأحزمة الأمنية العميد محسن الوالي، ظهر اليوم السبت وكيل وزارة الداخلية اللواء محمد مساعد الأمير والقائد صلاح سريب وعدد من الجرحى في مستشفى البريهي للأطمئنان على حالتهم الصحية جراء إصابتهم في حادث المطار الإرهابي.

وعبرا وزير الخدمة المدنية وقائد الدعم والإسناد خلال زيارتهم عن تمنياتهم للجرحى بالشفاء العاجل, وموفور الصحة والسلامة، وان يعودون الى أهاليهم وقد استعادوا كامل عافيتهم.

مؤكدين بأن الأعمال الإرهابية التي يتعرض له أبناء منذ عام 94م إلى اليوم والذي كان آخرها استهداف مطار الدولي بصواريخ موجهة راح ضحيته المئات بين قتيل وجريح تعد جرائم حرب ضد الإنسانية لا تسقط بالتقادم ،وسوف ينال مرتكبيها العقاب عاجلا أو آجلا .

من جانبه، أكدا بن مساعد وسريب أن حالتهم الصحية مستقرة، معربين عن شكرهم وامتنانهم للمشاعر النبيلة التي يحملها من زاروهم، والتي كان لها الأثر الايجابي في التخفيف من الآم الإصابات التي تعرضوا لها.

رافقهم في الزيارة ، العميد جلال الربيعي قائد قوات الحزام الأمني في العاصمة عدن وعدد من القيادات.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر استقرار الحالة الصحية لوكيل وزارة الداخلية بعد إصابته في جريمة إستهداف مطار عدن في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق