أبين تودع عاما صعبا وتتطلع إلى عام جديد من الأمان والتنمية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
مر عام 2020 على محافظة أبين ضيفا غير مرحب به لدى سكان المحافظة, فقد كان عام كامل من الصراع والحرب والمعاناة التي عاشها أبناء أبين بمرارة وحسرة حتى أخر أيامه المنصرمة.

وقال مواطنون لمراسل "الغد المشرق".."عام 2020 مر علينا بماسي وأحزان في كل منزل ونتمنى من الله أن يكون عام 2021 عام السلام والمحبة وعام ود وتنتهي فيه الحروب التي عمت المحافظة والتي عانت منها منذ زمن , أبين تعتبر مورد اقتصادي لليمن نتيجة وقوعها على فوهة دلتا أبين, ورسالتنا نقول فيها كفانا ما عشنا من حرب و ويلات وظلم نريد أن نعيش حياة كريمة نحن وأولادنا".

وعانت مديريات المحافظة على مدى عام كامل إلى انفلات امني كبير وغياب شبة تام للسلطات المحلية في المحافظة وتوقف بعض الخدمات الأساسية مما ضاعف معاناة المواطنين في حياتهم اليومية.

وتزامن مع انتهاء العام 2020 توقفت فوهات المدافع والدبابات تزامنا مع إعلان نجاح تنفيذ لتنطلق معها آمال الناس باستقبال العام الحديد ليكون عام للاستقرار والتنمية وتحقيق الأمن والسلام في جميع مديريات أبين .

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر أبين تودع عاما صعبا وتتطلع إلى عام جديد من الأمان والتنمية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق