"اتفاق الرياض" بين مطرقة الفشل وسندان انتهاكات مليشيا حزب الإصلاح

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تزايدت حدة المواجهات بين القوات الجنوبية ومليشيات حزب , في جبهة أبين ما يدق ناقوس الخطر على تنفيذ احد أهم بنود والذي يلزم القوات بالعودة إلى مواقعها السابقة.

وقال مراقبون بان مليشيات حزب الإصلاح التابعة للحكومة اليمنية لم تلتزم بهدنة إطلاق النار وتمارس خروقاتها بصورة مستمرة ولكن هجومها الأخير على مواقع القوات الجنوبية كان الأعنف.
وتصدت القوات الجنوبية لهذا الهجوم بكل بسالة وحزم وخلفت عددا من القتلى والجرحى في صفوف مليشيات الإصلاح, إضافة إلى اغتنام عددا من الآليات العسكرية.

وتقول مصادر ان قوات حزب الإصلاح والتي تتبع فكريا وعقائديا التنظيم الدولي لحزب الإخوان المسلمين المحظور في العديد من الدول توعز قياداته المقيمة في وقطر وغيرها من الدول إلى قواته بعدم الالتزام بهدنة وقف إطلاق النار إضافة إلى عرقلة مساعي الحل.

وتزامن التصعيد العسكري في أبين مع وضع اللمسات الأخيرة على تشكيل الحكومة المشكلة بناء على اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي ما اعتبره مراقبون محاولة من قبل تيار قطر في الحكومة لإفشال التقدم في تسريح تنفيذ اتفاق الرياض.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر "اتفاق الرياض" بين مطرقة الفشل وسندان انتهاكات مليشيا حزب الإصلاح في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق