غضب شعبي حيال تردي الأوضاع الأمنية بوادي حضرموت

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ذكرت مصادر خاصة من مديرية شبام بوادي عن قيام مسلحين مجهولين باغتيال جندي بقوات يوم امس الخميس 12 نوفمبر يدعى مبروك بن عيظة بن دويس الكثيري داخل أحد مطاعم المنطقة وسط السوق العام وعلى مرأى ومسمع من الجهات العسكرية والامنيه المغتصبه لمديريات وادي وصحراء حضرموت وليلوذ الجناة كعادتهم دون ان يتم تعقبهم او القاء القبض عليهم.

وفي تفاصيل الحادثة أكدت نفس المصادر أن الجندي القتيل غادر ساحل حضرموت الى منطقته بالوادي وهو احد منتسبي قوات النخبة الحضرمية بغرض زيارة اهله ولترتيب مراسيم زواجه الذي كان من المقرر ان يكون بعد شهرين، ليتفاجأ بمسلسل الموت الذي كان ينتظره ويتم تصفيته بدم بارد بمرأى من قبل مايسمى المنطقة العسكرية الاولى التي تتواجد نقاطها ومعسكراتها على مقربه من موقع الجريمه.

ويسود مديريات وادي حضرموت حالة استنكار وغضب عارم من قبل المواطنيين والمكونات المجتمعيه والقبلية بعد ان بحت اصواتهم ومناشداتهم حيال مايجري من سفك للدماء الحضرميه دون ان تتخذ الحكومة والرئاسة اي قرارات نص عليها وتقضي برحيل جميع القوات العسكرية الشمالية التابعة للمنطقة العسكرية الاولى لسكوتها على ما يجري من انفلات امني واغتيالات بالوادي والصحراء. واحلال قوات النخبة الحضرمية بدلاً عنها.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر غضب شعبي حيال تردي الأوضاع الأمنية بوادي حضرموت في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق