تحركات سعودية لاحتواء المعارك المتجددة بإبين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال مصدر محلي، مساء الإثنين، إن لجنة مراقبين سعودية بدأت في احتواء المعارك التي تجددت بين القوات الجنوبية ومليشيات الاخوان بابين .
واندلعت الإثنين، معارك هي الأعنف منذ عدة أسابيع في جبهة وادي الطرية بمديرية شقرة، اسفرت عن سقوط 6 شهداء و 8 جرحى من مقاتلي المجلس الانتقالي كحصيلة أولية.
ونقلت وكالة "الأناضول" عن عضو لجنة الوساطة بين القوات والانتقالي، فيصل المرقشي،"إن لجنة المراقبين السعودية وصلت إلى أبين قادمة من العاصمة ، عقب مواجهات عنيفة شهدتها جبهة الطرية شمال شرق زنجبار، عاصمة المحافظة، وأدت إلى مقتل وإصابة العشرات من الجانبين".
وأشار المرقشي إلى أن "اللجنة، وفور وصولها، نزلت إلى الخطوط الأمامية، وعمدت إلى تهدئة الأوضاع، بالتعاون مع القيادات العسكرية من الطرفين".
وتتكون لجنة المراقبة من ضباط سعوديين، وشخصيات قبلية من أبناء المحافظة، كما تتشكل من فريقين، يتمركز الأول في مدينة زنجبار خلف قوات الانتقالي، والثاني خلف القوات الحكومية في مدينة شقره، على مسافة فاصلة تقدر بـ45 كلم.
وفي وقت سابق الإثنين، اتهم مصدر عسكري في المجلس الانتقالي، القوات الاخوانية بشن هجوم عسكري على مواقع تمركز الانتقالي بمديرية شقرة، في محاولة منها للتقدم وفرض واقع ميداني جديد.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تحركات سعودية لاحتواء المعارك المتجددة بإبين في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق