إعلام العمالقة لعدن تايم: المليشيا تسعى لخرق النَسَق الأول للمشتركة ولجنة المراقبة الأممية.. "شاهد مشفش حاجة"

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تصعيد في هل ينسف عملية السلام بشكل نهائي

تزايدت خروقات مليشيا الحوثي المدعومة من إيران في مدينة الحديدة والساحل الغربي خلال الأيام الماضية, وهي خطوة منها لنسف عملية السلام الأممية ومحاولة لاختراق صفوف هناك.
وتعددت جرائم الحوثي بين القتل والتشريد والدمار والقصف وإلحاق الضرر بالمباني والمزارع والممتلكات العامة حيث إنها استهدفت المراكز التجارية والمشاريع الخدمية بصورة ممنهجة ومباشرة في ظل سكوت أممي مطبق.

تصعيد جديد :

قال, فارس الحسام نائب مدير المركز الإعلامي لألوية العمالقة, في تصريح لـ" تايم".."منذ أواخر سبتمبر المنصرم وحتى اليوم دأبت مليشيات الحوثي على تصعيد عملياتها العسكرية في محاور عدة في محافظة الحديدة، فبعد أن استقدمت آلاف المسلحين من مناطق سيطرتها وأوقفت كأقة جبهات القتال الأخرى لترمي بثقلها نحو جبهات جنوب الحديدة، وشنّت هجمات مسلحة على قطاعات "حيس" و"الدريهمي" و"كيلو 16", استخدمت فيها الدبابات والقذائف المدفعية والصاروخية والطائرات المُسيّرة ودفعت بآلاف المسلحين في سعي منها لتحقيق خرق في النَسَق الأول من خطوط القوات المشتركة لأجل السيطرة على مناطق فقدتها في السابق" .

وأضاف "هذا التصعيد أضحى وبالاً على الذين دفعوا بعناصرهم وكبرى قياداتهم إلى محرقة في صحاري ومزارع "الدريهمي" و"حيس" ومناطق متفرقة في الحديدة على أيدي القوات المشتركة سقط خلالها مئات القتلى والجرحى، والمحصلة النهائية للتصعيد الحوثي أن المليشيات تلقت ضربات موجعة في صفوفها أفقدتها توازنها وأصابتها بمقتل" .

قتل مدنيين:
ارتكبت المليشيا خلال الأيام الماضية عدد من الجرائم ضد المدنيين, وسقط على إثرها قتلى وجرحى, وفي 24 أكتوبر الجاري من أهالي مدينة "حيس" إثر استهداف المليشيات الحوثية لمنازل المواطنين والأحياء السكنية في المدينة، لتضاف إلى سلسلة جرائمها بحق المدنيين الأبرياء, وقالت مصادر محلية: إن المواطن "طالب داوود خضيري" البالغ من العمر 75 عاماً قتل وهو نائم في منزله الكائن الأطراف الشمالية لمدينة "حيس"، إثر اختراق رصاصة حوثية عنقه وأردته قتيلاً وأضافت المصادر، أن المليشيات الحوثية قد هجّرت خضيري وكافة أهالي قرية "الحاصبة" الواقعة شمال مدينة "حيس" قسراً واتخذت من منازلهم ثكنات عسكرية لها.

وفي 26 من الشهر نفسه قتلت امرأة برصاص قناص حوثي، في منطقة "بيت مغاري" شمال مركز مدينة "حيس" جنوب الحديدة, وبحسب مصادر محلية أن قناصة المليشيات الحوثية استهدفت المواطنة "شفيقة هايل سعيد" البالغة من العمر 37 عاما، وهي ترعى أغنامها في منطقة "بيت مغاري" شمال غرب المدينة, هرع الأهالي لإسعاف المواطنة إلى النقطة الطبية التابعة للقوات المشتركة ولكنها فارقت الحياة في الطريق متأثرة بإصابتها

أكثر من 100 خرق في اليوم:
تجاوزت خروقات الحوثيين في الحديدة أكثر من 100 خرق في اليوم الواحد وذلك في إطار تصعيدها المستمر في الحديدة بالساحل الغربي لليمن.
وأفاد مصدر عملياتي أن الخروقات والانتهاكات الحوثية طالت مناطق ومدن متفرقة من الحديدة، استخدمت فيها المليشيات القذائف المدفعية والأسلحة الثقيلة والمتوسطة والأسلحة القناصة مختلفة العيارات طوال ساعات النهار وحتى ساعات المساء .

حرمان 30 ألف مواطن من المياه:
ضمن استهدافها للمشاريع الحيوية والمنشئات العامة والخاصة وممتلكات المواطنين في مديرية التحيتا ومختلف مديريات محافظة الحديدة, و ضمن أعمالها الإجرامية بحق المدنيين, استهدفت مليشيات الحوثي منظومة الطاقة الشمسية لمشروع مياه "التحيتا" والذي يستفيد منه أكثر من 30 ألف نسمة في المديرية، وكان الاستهداف بالأسلحة المختلفة وألحقت به أضرار كبيرة تسببت بإيقافه.

وبحسب إفادة المواطنين أن مليشيات الحوثي الإجرامية استهدفت منظومة الطاقة الشمسية لمشروع مياه "التحيتا" بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بصورة متعمدة, وأضاف الأهالي أن استهداف المليشيات لمنظومة الطاقة الشمسية، أدى إلى توقف مشروع المياه عن العمل وحرمان أكثر من 30 ألف نسمة من الاستفادة من مياه الشرب.

استهداف مراكز تجارية:
استهدفت مليشيات الحوثي -الموالية لإيران- مجمع سيتي ماكس شرق مدينة الحديدة بنيران أسلحتها القناصة وأصابت أحد المواطنين من عمال المجمع, وأفادت مصادر محلية أن الشاب ( أحمد صالح جُبير ) البالغ من العمر 17 عاماً، يعمل في مجمع سيتي ماكس، وقد تعرض للإصابة برصاص قناصة مليشيات الحوثي اخترقت الجهة الأمامية من كتفه الأيسر وخرجت من الجهة الخلفية للكتف، وذلك أثناء أداءه لعمله كموزِّع لدى المجمع .

جريمة جماعية:
ارتكبت المليشيات الحوثية التابعة لإيران، في 20 أكتوبر، جريمة شنعاء بقصف صاروخي مباشر على حي المنظر السكني في مدينة الحديدة غربي , وأفادت مصادر محلية وطبية أن صاروخا حوثيا استهدف حي المنظر المتاخم لمطار الحديدة ما أسفر عن تدمير خمسة منازل دماراً كليا، ترجع ملكيتهم للمواطنين ( يحيى عبدالله درعوغان، محمد يحيى حسن برونه، محمد عبدالله جابر أحمد، عبدالله يحيى جرهزي وشقيقه محمد يحيى جرهزي) وأضرارا جزئية في عدد من المنازل المجاورة, وأكدت المصادر أن أسرتين نجتا بأعجوبة فيما أصيبت امرأتان وثلاثة أطفال بجروح متفاوتة تم نقلهم على الفور من قبل فرق الإنقاذ التابعة للقوات المشتركة لتلقي العلاج في المستشفى الميداني بمدينة "الخوخة".

دفع تعزيزات:
قامت مليشيا الحوثي الدفع بتعزيزات من محافظة إب نحو جبهات الساحل الغربي, وقالت المصادر أن المليشيات الحوثية دفعت بتعزيزات بشرية على متن أطقم عسكرية وسيارات مدنية، من محافظة إب نحو مدينة الحديدة ومديرياتها, وبحسب مصادر أن التعزيزات تضمن عشرات المسلحين ممن جندتهم المليشيات مؤخراً، في محافظة إب، في إطار عمليات التجنيد الواسعة التي تقوم بها بعد العجز الكبير الذي تعانيه في صفوف مسلحيها.

وفي تصريح خاص لـ"عدن تايم" قال, فارس الحسام نائب مدير المركز الإعلامي لألوية العمالقة,.." ليست المرة الأولى التي تستقدم المليشيات تعزيزات مسلحة من محافظة إب والمحافظات التي تقع تحت سيطرة الحوثيين ، ولطالما كانت نتيجة ذلك حتمية ( تستقدمهم على متن آليات عسكرية، فيعودوا في توابيت ) ، وهذا ما جعل المليشيات تضطر لتجنيد آلاف الأطفال بل ولجأت إلى تجنيد المهاجرين الأفارقة في سعي منها لتغطية الفراغ الكبير في صفوف مسلحيها" .

دور أممي غائب:
فارس الحسام نائب مدير المركز الإعلامي لألوية العمالقة قال " طوال فترة الهدنة الأممية أمِلَت القوات المشتركة أن تحقق عملية السلام نتائج مرجوّة لتجنيب المدنيين القتل والدمار الذي يقوم به الحوثيين، ولكن نأسف أن يتحول الدور ألأممي إلى " شاهد ما شفش حاجة" وتتحول الهدنة الأممية إلى مظلة تستظل بها المليشيات لتدفع بتعزيزات جديدة إلى جبهات القتال .

وأضاف "السكوت ألأممي تجاه تصعيد الحوثيين يؤكد ضعف الخيارات الأممية المطروحة لردع الحوثيين، إذ أثبت الفشل ألأممي في الحديدة أن خيار السلام مع هذه المليشيات الذي تتبناه الأمم المتحدة لا يجدي نفعاً مع الحوثيين، وأن اللغة التي يفهمها الحوثيين معروفة وهي التي تعد الناجعة في كل الظروف" .

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر إعلام العمالقة لعدن تايم: المليشيا تسعى لخرق النَسَق الأول للمشتركة ولجنة المراقبة الأممية.. "شاهد مشفش حاجة" في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق