جريمة مقتل الطفلة " وجدِان ".. تثير غضب الشارع الشبواني وتكشف فشل اجهزة الامن الاخوانية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تسببت واقعة قتل تعرضت لها مراهقة بمدينة عتق بشبوة بغضب شعبي و استهجان للفشل الامني الذي تعيشه تحت سيطرة المليشيات .
مطلع الاسبوع شهدت مدينة عتق جريمة قتل فتاة قاصرة تدعى " وجِدان " في منزلها حيث لقت حتفها اثر هجوم مسلح واطلاق نار كثيف تعرض له منزلها .
واطلق المسلحون الذين كانوا يطلقون النار وابل من الرصاص على منزل المواطن حسين سويلم دون مراعاة لساكني المنزل او وضع اعتبار لهم .

واستقرت طلقة نارية بجسد الفتاة القاصرة التي لم تتجاوز 13 عام حيث تم نقلها الى المستشفى وهناك توفت متاثرة باصابتها .

الجريمة خلفت غضب شعبي لدى المواطنين الذين هاجموا تعامل السلطة غير المسئول مع الجناة وتراخيهم معها رغم توجيهات صورية كان قد اصدرها محافظ المحافظة محمد صالح بن عديو .

وجريمة مقتل الطفلة وجدان ليست الاولى فقد شهدت المدينة جملة من الحوادث التي لم تتعامل معها الاجهزة الامنية بالمحافظة كما يجب .

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر جريمة مقتل الطفلة " وجدِان ".. تثير غضب الشارع الشبواني وتكشف فشل اجهزة الامن الاخوانية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق