وزير العدل : تنتظرنا اعمال قادمة سنسعى لتحقيقها كواجب وطني وأخلاقي تحملناه

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
دشنت وزارة العدل صباح اليوم بالعاصمة الدورة التأهيلية لمساعدي النيابات (أ) والتي تقام برعاية كريمة من الدكتور علي ناصر سالم رئيس مجلس القضاء الأعلى.

وفي كلمته التي ألقاها في حفل التدشين أكد الدكتور علي ناصر سالم رئيس مجلس القضاء الأعلى على أهيمة التأهيل والتدريب لمن طالتهم قرارات درجة مساعد نيابة (أ) لكي يلتحقوا بالعمل القضائي جنبًا إلى جنب مع زملائهم في المحاكم.

وشدد رئيس مجلس القضاء الأعلى على أهمية التأهيل والتعليم المستمر لكل القضاة مؤكدًا على أن العلم متجدد ويجب الأستفادة من كل ما هو جديد لا سيما ونحن في عالم التقنية والمعلومات الإلكترونية.

بدوره معالي وزير العدل الأستاذ علي هيثم الغريب قال أن هذه الدورة التأهيلية للموظفين الإداريين الذين نالوا الدرجة القضائية تتزامن مع احتفالات شعبنا اليمني بأعياد الثورة ٢٦ سبتمبر و١٤ أكتوبر مهنيًا شعبنا بهذه المناسبتين المجيدتين.

وقال الوزير الغريب نبدأ هذه الدورة التي سوف تستمر ٤٥يومًا والتي سيجري فيها تدريب وتأهيل مجموعة من إخواننا الموظفين الإداريين الذين منحوا الدرجة القضائية.

مؤكدًا أهمية هذه الدورة بما يعطي المتدربين الخبرات التي سوف تساعدهم في عملهم القضائي في أروقة العمل في المحاكم.

وشدد الوزير على أهمية استقلال القضاء مشيرًا إلى أن السلطة القضائية تقوم بأعمال جليلة ولكن هناك أعمال أخرى تنتظرنا ويجب العمل والسعي لتحقيقها كواجب وطني وأخلاقي تحملناه.

وشكر معالي وزير العدل اللجنة المشرفة والمنظمة للدورة التأهيلية على جهودهم ، داعيًا الله تعالى لجميع المتدربين بالتوفيق والنجاح.

حضر حفل التدشين رئيس المحكمة العليا القاضي حمود الهتار وعدد من أعضاء مجلس القضاء الأعلى ووكلاء وزارة العدل ورؤساء محاكم الاستئناف وعمادة كلية الحقوق والمعهد العالي للقضاء .

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر وزير العدل : تنتظرنا اعمال قادمة سنسعى لتحقيقها كواجب وطني وأخلاقي تحملناه في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق