وكيل بحقوق الإنسان: أين المبعوث ألأممي من ما يحصل في الحديدة؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تساءل نبيل عبدالحفيظ وكيل وزارة حقوق الإنسان, عن دور المبعوث ألأممي لليمن وعن اتفاقية ستوكهولم لما يحدث من خروقات حوثية مستمرة في .

وقال عبدالحفيظ في حديثه لقناة "الغد المشرق".."تهجير المليشيات لأكثر من 1200 أسرة من منازلهم في جنوب الحديدة .."تهجير المدنيين هي جريمة بحق الإنسانية وجريمة حرب بامتياز, واخترقت المليشيات القانون الدولي الإنساني والمحكمة الجنائية الدولية, فهي الآن تقدم نماذج عن كل العلميات الإجرامية".

وأضاف "قبل عامين كانت حالة هستيري يمر بها المبعوث ألأممي مارتن غريفيث نتيجة العمليات العسكرية بالحديدة وكانت الرحلات يومها من اجل إيقاف العمليات العسكرية وكان الجيش الوطني والمقاومة الشعبية على مشارف ميناء الحيدة وعمل كل ما يستطيع من اجل إيقاف العمليات العسكرية تحت تباكي من اجل المواطنين ومن اجل السكان المدنيين, واليوم أين هو مارتن من كل ما يشاهده من ضرب المليشيات المستمر للسكان المدنيين في قراهم ومناطقهم واستهداف للمرافق الصحية والتعليمية وأين هي اتفاقية ستوكهولم بما يخص ملف الحديدة اليوم؟".

وتابع "اعتادت المليشيات الضغط على كل المواطنين في مناطق سيطرتها وتأخذ أبنائهم الى جبهات القتال, وأصبحت عملية الزج لإشعال نار الحرب في كل مكان".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر وكيل بحقوق الإنسان: أين المبعوث ألأممي من ما يحصل في الحديدة؟ في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق