قيادي في الانتقالي: يوجد عناصر ذات قوة في الرئاسة اليمنية تدعم وتشجع التحركات القطرية والتركية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
كشف نائب رئيس الدائرة الإعلامية في , منصور صالح, عن تأييد للتحركات التركية من الحكومة , وقال في حديثه لقناة"الغد المشرق" .. "المخططات الاخوانية ليست وليدة اليوم وحذر منها المجلس الانتقالي الجنوبي مرارا وتكرارا خلال السنوات الماضية من خلال الدور التركي المتنامي الذي يستهدف والانتصارات التي حققها العربي والنجاحات التي تحققت في الجنوب, منها المؤسسات العسكرية والأمنية واطلعت بدور منهم في مكافحة الإرهاب وقمع مواقعه خاصة في وحضرموت وفي العاصمة ".

وتابع "الدور اليوم اصبح أكثر تغلغلا سواء في الشأن اليمني وحتى الجنوب أيضا الاستفادة وذلك بسبب تنامي وصعود تيار أكثر قوة يميل وينفذ الأجندات القطرية".

وأضاف "نشهد دورا كبيرا ومتناميا لقطر وتركيا في المحافظات التي يسيطرون عليها الإخوان خاصة في ساحل ومحافظة شبوة , بل أنهم للأسف وصل إلى العاصمة عدن من خلال وجود الهلال الأحمر التركي الذي يحوي عناصر استخباراتية تحت يافطة العمل الإنساني وهو ما يتطلب تصديا للتحالف والأجهزة الأمنية في عدن وباقي المحافظات".

واشار " هناك عناصر ذات قوة في الرئاسة اليمنية تدعم وتشجع التحركات القطرية وهي التي تعمل من خلال وجود عناصر استخباراتية في المعسكرات التابعة للحكومة اليمنية في شبوة ووصولا الى شقرة التي تخوض فيها القوات الجنوبية معارك ميدنية".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر قيادي في الانتقالي: يوجد عناصر ذات قوة في الرئاسة اليمنية تدعم وتشجع التحركات القطرية والتركية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق