الإمارات تكثّف مساعداتها في الحديدة وحضرموت

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


تواصل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تقديم المساعدات الإنسانية والغذائية لسكان الساحل الغربي والنازحين والمتضررين من كارثة السيول، وذلك ضمن الخطط الإغاثية التي تبنتها لعودة الحياة ورفع المعاناة عن كاهل المواطنين.
وسير فريق الهلال في الساحل الغربي قافلة إغاثية وإيوائية جديدة تعد الثانية خلال أسبوع إلى مخيم «العليلي» في مديرية الخوخة بمحافظة بالساحل الغربي، تضم 25 طنًا من المواد الغذائية الأساسية وعدداً من الخيام والمستلزمات الإيوائية، واستهدفت القافلة 1200 أسرة نازحة في المخيم من أبناء الحديدة الذين شردتهم الحرب العبثية التي تقودها الإرهابية.
ورافق القافلة الإغاثية، عيادات متنقلة متكاملة بكامل طواقمها الطبية ومستلزماتها الطبية من أجل تقديم الخدمات الصحية للأسر النازحة والتخفيف من معاناة المرضى في ظل الظروف الاستثنائية التي يمرون بها جراء نزوحهم عن مناطقهم.
وفور وصول القافلة الإغاثية باشرت الفرق الميدانية بتوزيع السلال الغذائية على الأسر، في حين شرع الفريق الطبي المرافق باستقبال الحالات المرضية الموجودة في المخيم.
وأشار ممثلون عن الهلال الأحمر الإماراتي في الساحل الغربي إلى أن الهيئة قامت بتوزيع السلال الغذائية لكافة النازحين المتواجدين في المخيم بواقع 1200 أسرة، في حين قدمت العيادات الطبية المتنقلة خدمات علاجية للعشرات من الحالات المرضية المصابة بالإسهالات الحادة والملاريا وأمراض الجهاز التنفسي والطفح الجلدي إلى جانب أمراض الأطفال المختلفة والنساء.
وأضافوا أن «الفريق الطبي ساهم في التوعية والتثقيف حول الوقاية من الأمراض والفيروسات القاتلة بينها حمى الضنك والكوليرا وكورونا، كما قامت الطواقم الطبية بإجراء عدد من الفحوص اللازمة للكشف المبكر عن أمراض الكوليرا وفيروس لبعض الحالات».
وأكد ممثلو الهلال الأحمر الإماراتي حرص الهيئة على تقديم المساعدات الغذائية والصحية والإنسانية للأسر النازحة على امتداد الساحل الغربي وتوفير الاحتياجات الضرورية التي تمكنهم من العيش باستقرار في ظل الظروف المعيشية الصعبة التي يمرون بها، موضحين أن الهيئة تقوم بشكل منتظم بإيصال السلال الغذائية الدورية في كل 21 يوم للنازحين في المخيمات منذ 4 سنوات إلى جانب تسير العيادات المتنقلة التي تقدم لهم الخدمات الصحية اللازمة.
وفي سياق متصل، واصلت العيادات الطبية المتنقلة التي تسيّرها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، تقديم خدماتها لسكان القرى النائية في مختلف مناطق محافظة ، ضمن الدور الإنساني الذي تقوم به دولة العربية المتحدة لتخفيف معاناة السكان في المناطق التي لا تتوفر فيها المستشفيات أو المراكز الطبية.
وقام الفريق الطبي الميداني متحدياً العوائق ومشقة التنقل للوصول إلى القرى النائية بمعالجة 105 حالات مرضية بمنطقة «عضد» بمديرية «أرياف » وتقديم الرعاية الصحية الأولية والأدوية، فضلاً عن تقديم النصائح والإرشادات الصحية عن طريق توزيع بروشورات تثقيفية.
ويأتي مشروع «العيادات المتنقلة» لتخفيف معاناة السكان في المناطق النائية التي لا تتوفر فيها المستشفيات أو المراكز الطبية، حيث تركزت مهمة العيادة الطبية في معاينة وتشخيص الحالات، حيث تم اكتشاف بعض حالات سوء تغذية شديدة وأمراض مختلفة تم الكشف عنها ومعالجتها مجاناً.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الإمارات تكثّف مساعداتها في الحديدة وحضرموت في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق