عام على اعدام الشهيد تاجرة القميشي .. جريمة ستبقى وصمة عار في جبين بن عديو

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

استذكر ناشطون جنوبيون جريمة اعدام القيادي الجنوبي في المجلس الانتقالي بشبوة سعيد تاجرة القميشي على ايدي عصابات قوات الامن الخاصة التابعة للاخوان بشبوة اثناء مشاركته في فعالية سلمية بعد احتلال المحافظة من قبل المليشيات الاخوانية.
وقال في تغريدة له على صفحته نتذكر جيدا كيف أطلقت قوات رسمية الرصاص على متظاهر سلمي فقتلته بدم بارد وكأن شيء لم يكن.
واضاف : تعاطف كله مع قتلة الاغبري ولم نشاهد ١% تعاطف من الاخوة في العربية اليمنية مع الجريمة التي ارتكبت في حق سعيد تاجرة القميشي.
واختتم تغريدته بالقول " ستبقى هذه الحادثة وصمة عار في جبين بن عديو إلى يوم القيامة " .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق