اللواء البحسني : "اتفاق الرياض" المخرج الوحيد للوضع الاقتصادي الحالي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
رأس محافظ رئيس اللجنة الأمنية قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن ، اليوم بالمكلا، اجتماعاً بالقيادات العسكرية والأمنية وقادة الألوية والوحدات العسكرية.

وأكد المحافظ على أهمية اللقاء للوقوف على الأوضاع الأمنية في المحافظة ومتابعة الوضع العام، ونتائج زيارته الخارجية.

وأشار المحافظ الى اهتمام أبناء المحافظة والوطن عموماً تجاه الجهود المبذولة لتنفيذ ""، والآلية الكفيلة بتنفيذه، بوصفه المخرج الوحيد للوضع الاقتصادي الحالي الذي ألقى بظلاله على الحياة المعيشية للمواطنين.

وتطرّق محافظ حضرموت الى الوضع الأمني العام في المحافظة والأوضاع العامة المضطربة خارج حضرموت، مشدّداً على رفع الجاهزية واليقظة والانضباط والاستعداد القتالي، والاهتمام بالتدريب والتدوير والحفاظ على الجانب المعنوي، وتنفيذ زيارات ميدانية وفرق تفتيش على المعسكرات والنقاط الأمنية.

وأكد المحافظ حرص قيادة السلطة المحلية والمنطقة العسكرية الثانية على معالجة وتحسين أوضاع الجنود ومنتسبي الوحدات العسكرية والأمنية، منوهاً ببذل كل الجهود لمعالجة هذه الأوضاع عرفاناً بتضحيات رجال الأمن والجيش المرابطين في مواقع الشرف.

وتطرق المحافظ الى جهود قيادة السلطة المحلية لمعالجة ملف الخدمات وخصوصاً الكهرباء التي شهدت تراجعاً خلال الأيام الماضية، مؤكداً أن جهوداً تبذل على مستوى المحافظة ومتابعات مع خبراء في الخارج للتعجيل بتحسين وضع الكهرباء للتخفيف من معاناة المواطنين.

حضر اللقاء وكيل المحافظة شؤون الدفاع والأمن العميد صالح لحمدي، ووكيل وزارة الداخلية لشؤون المناطق الشرقية مدير الأمن والشرطة بساحل حضرموت اللواء ركن سعيد علي العامري، وأركان المنطقة العسكرية الثانية العميد ركن عويضان سالم عويضان.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق