أكاديمي يكشف ممارسات مشبوهة للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

نشرت قناة العربية الحدث تقريرا رصد الدور المشبوه رغم الاحتجاجات والشكاوي التي تلقتها السلطات التونسية.
التقرير نوه إلى وجود بلاغات عن نشاطات مشبوهة لمكتب الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
وأشار التقرير إلى ان فرع الاتحاد ما زال يعمل دون ترخيص وسط غموض وتعتيم يحيط بممارساته وأدواره.
ويواجه المكتب اتهامات تونسية بتغذية التطرف ودعم الإرهاب ونشر التشدد.
ويقوم الفرع التونسي للاتحاد الذي أسسه الإخواني يوسف القرضاوي بدور مشبوه عنوانه التعليم الديني الموازي.
الكاتب العام لجامعة التعليم العالي والبحث العلمي جسين بوجرة للعربية قال : فرع الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يعمل منذُ 2012م بطريقة غير قانونية.
وأضاف انه لم يحصل على ترخيص من وزارة التعليم العالي لمباشرة التعليم الخاص، كما لا يخضع محتوى الدروس والدورات إلى الرقابة
وقال الكاتب العام لجامعة التعليم العالي والبحث العلمي حسين بوجرة برغم احتجاجات الأكاديميين والمثقفين ضد تواجده ودعواتهم للتصدي لأنشطة المريبة إلا أن الدولة لم تحرك ساكنا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق