أطراف سعودية وإماراتية وبحرينية ويمنية تبحث في آخر المستجدات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
بحث وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء السعودي عادل الجبير، الاثنين، مع أطراف إماراتية، وبحرينية، ويمنية آخر مستجدات الأوضاع في المنطقة وعلى رأسها الملف اليمني.

فقد أفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، بأن الجبير اتصل هاتفياً، بوزير الخارجية والتعاون الدولي بدولة الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، ووزير الخارجية البحريني عبداللطيف بن راشد الزياني، ووزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي.

وجرى خلال الاتصالات استعراض العلاقات الأخوية، وبحث المستجدات في المنطقة ذات الاهتمام المشترك، وبالأخص ما يتعلق بالشأن اليمني.

تسريع تنفيذ

يشار إلى أن الجبير كان أكد قبل أيام، أن الآلية المقترحة لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض نقلة نوعية إلى مرحلة تسهم في توحيد الصف وتفعيل مؤسسات الدولة لخدمة المواطن اليمني بجميع مكوناته وتلبية احتياجاته المعيشية، مشدداً على أن هذه الآلية تدعم جهود الأمم المتحدة للتوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة في .

وكان مصدر سعودي مسؤول، قال إن المملكة قدمت للحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، آليةً لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض.

الآلية..

وتتضمن الآلية استمرار وقف إطلاق النار بين الحكومة والمجلس الانتقالي، إضافة لتخلي الأخير عن الإدارة الذاتية.

كما تتضمن آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، تشكيل حكومة يمنية بالتناصف بين الشمال والجنوب.

وتكليف رئيس الوزراء اليمني بتشكيل حكومة كفاءات، خلال ثلاثين يوما على أن تباشر الحكومة الجديدة مهامها في العاصمة المؤقتة ، فضلا عن تعيين محافظ ومدير أمن جديدين لمحافظة عدن.

كذلك شملت الآلية خروج القوات العسكرية من عدن، وفصل قوات الطرفين في أبين.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق