أدوات "التقييم والتشخيص" لمعلمات مدرسة التربية الشاملة في لحج

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
اختتمت صباح اليوم في قاعة مستشفى ابن خلدون بعاصمة المحافظة الحوطة الدورة التدريبية لمعلمات مدرسة التربية الشاملة بمجال أدوات التقييم والتشخيص والتي استمرت أسبوعين برعاية الصندوق الاجتماعي للتنمية .

وفي كلمة له أمام المتدربات قال الدكتور محمد سعيد الزعوري مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة.. " نشعر بالفخر والاعتزاز ان مدرسة التربية الشاملة هي الوحيدة على مستوى المحافظات المحررة وتقدم خدماتها لهذه الفئة من الأطفال.. وسنقدم لها كل الدعم والمساندة.. ولذلك لدينا طموح في تأسيس مدارس مماثلة لها في بقية المديريات وسنخاطب المنظمات والصناديق الداعمة والجمعيات الخيرية لتقديم الدعم لهذه المدرسة" موجهاً مدير إدارة التربية الشاملة بمتابعة الجهات المالية المختصة باعتماد وجبة غذائية يومية وملبوسات لمعلمات وأطفال المدرسة.

واختتم الدكتور الزعوري كلمته بتوجيه الشكر للدكتور احمد المجرشي محاضر الدورة ولإدارة المدرسة وكذلك للصندوق الإجتماعي للتنمية على تبنيه هذه الدوره مطالباً إياه بالتعاقد مع معلمات المدرسة المتطوعات.

وكان الاستاذ وليد احمد الهاروني مدير إدارة التربية الشاملة قد رحب بمدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة حضوره اختتام دورة ادوات التقييم والتشخيص ل 19 معلمة من معلمات المدرسة التي تأتي تكملة للبرنامج المتكامل الذي اعتمده الصندوق الاجتماعي للتنمية بدء بصعوبة التعلم ولغة الإشارة والتخاطب.. مشيراً ان المدرسة بحاجة لوسيلة مواصلات (باص) لنقل الاطفال من والى المدرسة وعدم وجود حوافز مادية ل16 معلمة متطوعة وكذلك لوسائل تعليمية خاصة.

من جانبه أكد الدكتور احمد المجرشي مدرب الدورة أن هناك اطفال ربما تسربوا من المدرسة وأصيبوا بحالات نفسية وعقدية نتيجة عدم التشخيص المبكر لحالة الطفل ليتم معالجته عبر مدرسة التربية الشاملة ومن ثم إدماجه مع زملائه في مدرسته السابقة.مشيراً ان المشاركات بالدورة تعرفن على طرق التشخيص التأملي وخاصة النفسي والتربوي كما اطلعن على مقاييس ذكاء الأطفال واساليب تطبيق الإختبارات الشائعة وكذلك الإضطراب الذي يصيب أي مرض في مشكلة النمو حسب التصنيفات الدولية النفسية والعقلية.

الجدير ذكره ان مدرسة التربية الشاملة بالحوطه افتتحت في مارس 2018م بدعم وتمويل من الهيئة الكويتية للإغاثة وفيها 103 طفل مابين داون وتخاطب وصعوبة تعلم وتوحد و24 معلمة بينهن 16 معلمة متطوعة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق