تحركات حوثية لتغيير المناهج الدراسية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


تواصل الإرهابية إجراء تعديلات وتغييرات على المناهج الدراسية، وذلك ضمن سياسة التجهيل ونشر الطائفية والكراهية في صفوف المجتمع اليمني.
وأفاد مصدر تربوي في لـ«الاتحاد» بأن وزارة التعليم في حكومة الانقلاب والتي يترأسها المدعو يحيى الحوثي شقيق زعيم الميليشيات الحوثية أدخلت الكثير من التغييرات والتعديلات في المواد الدراسية للتعليم العام، خصوصاً في الجوانب الثقافية والتاريخية، واستبدلتها بمواضيع تروج لميليشيات الحوثي وأفكارها الطائفية التي لا تمت للنسيج الاجتماعي اليمني بصلة.
وأضاف المصدر، أن لجنة حوثية جرى تشكيلها تحت مظلة وزارة التربية والتعليم الخاضعة لسيطرتهم من أجل إجراء التعديلات، خصوصاً في مادة التربية الوطنية، حيث تضمنت تغييرات استبدلت دروساً عن شخصيات يمنية وطنية وجمهورية برموز حوثية وطائفية تنتهج الكراهية ونشر العنف والتطرف.
وأشار المصدر إلى أن التغييرات تضمنت أيضاً دروساً تدعو إلى التحريض على العنف، وضرورة المشاركة في الجبهات والانخراط في القتال.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق