تنظيم «القاعدة» يصّعد نشاطه بالبيضاء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


صعد تنظيم «القاعدة» الإرهابي في من عمليات الاختطاف ضد أبناء القبائل في محافظة البيضاء، بعد أيام من تنفيذه عمليات إعدام طالت عدداً من المدنيين.
وأفاد مصدر محلي بأن تنظيم «القاعدة» اختطف عدداً من أبناء قبيلة «آل العزاني» في مديرية «الصومعة» التي باتت تحت سيطرت التنظيم عقب تنسيق مشترك مع مليشيات ، موضحاً أن عملية الاختطاف جاءت بعد أيام من إعدام التنظيم 6 من أبناء قبائل «آل الرصاص» في مديرية «مسورة».
وأشار المصدر إلى أن قبيلة «آل العزاني» وجهت تحذيرات لتنظيم «القاعدة» المتمركز في مديريتي «الصومعة» و«مسورة» من مغبة تنفيذ عملية إعدام بحق أبنائهم المختطفين، موضحاً أن شيوخ وأعيان من «آل العزاني» عقدوا اجتماعاً طارئاً طالبوا فيه بسرعة الإفراج عن أبنائهم المختطفين، وأكدوا أن الرد سيكون قاسياً في حال المساس بحياة أبنائهم المختطفين.
من جانبها، أعلنت قبائل «آل الرصاص» النكف القبلي والنفير العام من أجل مواجهة عناصر «القاعدة» على خلفية الإعدامات الوحشية التي ارتكبتها بحق أبنائها قبل أيام.
وقال مصدر قبلي إن قبائل «آل الرصاص وجهت دعوة لعدد من القبائل من أجل التوحد لمواجهة خطر القاعدة الذي توغل في عدة مناطق في الصومعة ومسورة والبرح، ويمارس أبشع الجرائم بحق الأهالي»، مشيراً إلى أن القبائل أعلنت أنها ستأخذ بالثأر لمقتل أبنائها الذين كانوا عائدين من .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق