كاتب حضرمي يكشف عن أسباب انهيار التعليم في اليمن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قال الكاتب الحضرمي شائع بن وبر ان التعليم في على حافة الهاوية، حيث اظهر تصنيف الدول العربية في مؤشر جودة التعليم لأجد ست دول خارج التقييم من ضمنها اليمن و و و و الصومال و ليبيا .

ومضى: التعليم في اليمن على حافة الهاوية جراء تدهور البنية التحتية للمؤسسات التعليمية بعد قصفها في حرب أتخذ أطرافها تلك المؤسسات متارس و بؤر للقتال دون تحييد التعليم و الحفاظ على مكتسبات الأجيال القادمة .

ومن الاسباب كذلك: تدهور الحالة النفسية و الإقتصادية للمعلم فمنهم من لم يستلم راتبه بانتظام و منهم من أصبح راتبه فتات مقابل عملة ترتفع يومياً و غلاء فاحش .

وتابع: ولاننسى توقف و شلل شبه تام جراء إضراب ناتج عن تعنت الحكومة و عدم إلتزامها بصرف أدنى حقوق المعلم و التسويف في تصرفاتها ليعقبها خذلان صريح .

وذكر بن وبر ان التعليم يشهد قلة الإمكانيات التي ترتكز عليها سير العملية التعليمية من كتب مدرسية و لوازم و مواد تعليمية أخرى ، ومؤخرا جراء جائحة التي أطلقت رصاصة الرحمة على ما بقي من تعليم حيث أثارت قرارات و حلول إنهاء العام الدراسي الماضي جدل واسع و مشاكل فنية عويصة .

وختم قائلا: مشاكل العملية التعليمية في اليمن تزداد وتيرتها و الخوف من تعطلها في العام الجديد متوقع حيث لا حلول تلوح في الأفق بل تتفرع مشاكلها بين الحين و الآخر .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق