ألغام الحوثي تعطل الأراضي الزراعية في تهامة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تسببت الألغام التي زرعتها مليشيات على آلاف الهكتارات من الأراضي الزراعية في الساحل التهامي بتحويلها من نعمة الى نقمة او كما يسميه الأهالي بـ "صحاري الموت" .

وتبددت أحلام آلاف المزارعين التهاميين وهم يرون مزارعهم أمام أعينهم ولكنهم لا يستطيعون الولوج إليها لكثرة تفخيمها بالألغام والعبوات الناسفة .

ومن المزارعين من لم تفخخ المليشيات ارضه الزراعية ولكنها حاربته في لقمة عيشه وأرضه وفرضت عليه الإتاوات التي باتت تثقل كاهل المواطن المغلوب على أمره إضافة إلى بيع الوقود المشغل للات الزراعية بأسعار مضاعفة .

وقال باحث في القضايا المتعلقة بالصراع والبيئة في , ان صورا للأقمار الصناعية تشير بوضوح الى فقدان شديد للغطاء النباتي في السهل التهامي واختفاء كامل في كثير من الإحياء لأشجار النخيل في مناطق مختلفة في سهول تهامة وتابع الخبير انه إضافة إلى النزاع المسلحة كان لنقص الديزل لمضخات المياه تأثيرا سلبيا على الري مما ادى الى مزيد من التصحر وفقد أشجار النخيل في المنطقة .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق