مسؤول في كهرباء عدن يدعو الى تجنيب المؤسسة الخلافات السياسية والالتزام بتوفير الوقود اللازم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تسائل نائب محطة الحسوة المهندس نوفل مجمل الدلعوس
حول من سيضمن للتجار بعد تنازل الادارة الذاتية وقود الكهرباء.

ووجه نوفل تسائله لحكومة ، قائلا : نوضح ان محطة الحسوة الكهروحرارية ستستمر بالعمل حتى تاريخ 8/5 لنفاذ كمية المخزون المتبقي لوقود المازوت علما انه تم تخفيض احمالها بما يضمن استمرار عملها حتى تاريخ موعد قدوم باخرة الوقود المازوت للكهرباء تتبع احد التجار وهذا الموعد المتفق عليه مع الطرف الآخر شركة النفط بالاضافه لباخرة تحمل وقود الديزل لنفس التاجر (شركة الجزيرة).

ومضى: ولكن السؤال الذي يطرح الان وقرب قدوم الباخرتين من سيضمن استمرار عمل محطات الكهرباء في محافظة والمحافظات المجاورة.

وتابع: هل ستتغير آلية استقدام المحروقات بأوقات متقدمة وكيفية معاملة ادخالها لخزانات المصافي بحيث يضمن وجود الاحتياط الاستراتيجي في الخزانات في ظل وضعنا الراهن والوضع الإقليمي والعالمي.

ودعا الى نوفل الى ضرورة ان تنأى هذه الخدمات عن أي صراع او رهان سياسي ، مذكرا ان هذه التزامات خدماتية عامة لا يقبله احد، هذا خلاف القسم الوطني لعمل الواجب .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق