المهرة.. رفض واسع لإمداد مليشيا الإخوان بالسلاح

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
عُقد في مدينة الغيضة بمحافظة اليوم السبت لقاء موسع جمع شيوخ وشخصيات اجتماعية من كافة مديريات المحافظة.

وأعلن المجتمعون تأييدهم المطلق للإدارة الذاتية الجنوبية وعن رفضهم القاطع لإمداد الميليشيات الأخوانية بالسلاح لأبادة إخوانهم في المحافظات الجنوبية، وقد صدر عن الاجتماع بياناً هاماً فيما يلي نصه:

نص البيان:
نحن المشائخ والمرجعيات القبلية بمحافظة المهرة المشاركون في هذا اللقاء المنعقد في عاصمة المحافظة يومنا هذا السبت السادس من يونيو 0202م، ندين بأشد العبارات الحرب الموجهة والشاملة والتحشيد المستمر لميلشيات الإخوان والجماعات الإرهابية الأخرى المتلبسة بلباس ضد العاصمة الحبيبة المحرره بهدف اجتياحها بدلاً من توجيه هذه الترسانة الضخمة لميلشيات الانقلابية وأستعادة ما استولت عليه من مدن ومحافظات والتى سلمت لهم تسليم من قبل هذه القوى التى أضاعت بوصلتها السياسية والوطنية.

كما نديّن عمليات التخريب والإرهاب والاغتيالات الممنهجة لخيرة كوادر والعمل على حرمان عدن من الخدمات الأساسية والمعيشية من الكهرباء والماء وخدمات طبية ومرتبات بهدف أخضاع شعبنا الجنوبي لإجندات الخارج وعليه نؤكد :

١ - نؤيد ونبارك قرار قيادة بأعلان الإدارة الذاتية للجنوب وما يترتب عليها من أجراءات وتهئية المحافظة للعمل على تنفيذها.

٢ - أن المهرة جنوبية وان أمنها واستقرارها خط أحمر وهو جزء لا يتجزأ من أمن واستقرار الجنوب والخليج والجزيرة العربية ودول الإقليم ككل.

٣ - نؤكد رفضنا القاطع لنقل اي أسلحة أو أفراد او ضباط من المعسكرات القائمة في المحافظة او تهريبها عبر أراضي المحافظة لتعزيز ميليشيات الإخوان والجماعات الإرهابية في اي محافظة جنوبية أخرى، فلن تكون المهرة براً وبحراً وانساناً مشاركة في قتل الجنوبيين.

٤ - نطالب السلطة المحلية بالمحافظة للأضطلاع بدورها في منع وإيقاف مثل هذه الأعمال، وعليها أتخاذ الإجراءات اللأزمة لعدم تكرارها.

٥ - نؤكد وقوفنا في إطار المجلس الانتقالي للعمل صفاً واحداً مع العربي ومحاربة الأنشطة الإرهابية المدعومة من قطر وتركيا وإيران.

٦ - نجدد تأكيدنا على علاقة الاستراتيجية مع التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

٧ - نطالب الشخصيات والقبائل والمكونات المهرية لأتخاذ موقف صريح و واضح من هذا الشأن.
٨ - يؤكد المجتمعون على رفض العمل التحريضي والمناطقي الممنهج على أبناء المحافظات الجنوبية في محافظة المهرة من بعض القوى التى تهدف لتمزيق النسيج الجنوبي وإعتبارهم جزء أصيل من النسيج الإجتماعي والسكاني للمحافظة.
٩ - يطالب المجتمعون من قيادة المجلس الانتقالي إلى سرعة تشكيل النخبة المهرية من أبناء المهرة الشرفاء لحماية أراضيهم ومكتسباتهم.

الرحمة والخلود لشهداء الجنوب

والشفاء العاجل للجرحى

والحرية للاسرى والمعتقلين

صادر:
عن اللقاء الموسع للشيوخ والشخصيات الاجتماعية بمحافظة المهرة/الغيضة 6يونيو 2020م

وفي نهاية اللقاء كلف المجتمعون القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بالمحافظة لوضع برنامج سياسي جماهيري على مستوى جميع مديريات المحافظة لترجمة ما جاء بالبيان.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق