ارتفاع اسعار المواد الغذائية يفاقم متاعب الاوبئة وتردي الخدمات بلحج

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
توالت معاناة سكان الحوطة عاصمة من موجة غلاء جديدة ضربت الأسواق في ظل حالة من الفوضى وغياب الأجهزة الرقابية.

ووجه سكان محليون اتهامات لمكتب الصناعة والتجارة بلحج بالتقاعس عن أداء دورها في مراقبة الأسعار وقالوا إنه غائب تماماً عن مايحدث من جشع التجار.

وعبّر مستهلكون لـعدن تايم عن غضبهم جراء الغلاء المتصاعد في أسعار السلع والمواد الاستهلاكية خلال الفترة الأخيرة وقلّلوا من تعهدات مكتب الصناعة والتجارة بالتدخل وضبط الأسعار.

جاء ذلك مع إعلان مجموعة هائل سعيد أنعم رفع أسعار المواد الغذائية الأساسية كالدقيق والقمح.

ووصفوا ما يحدث من فوضى وارتفاع الأسعار في الأسواق بأنه نتاج التساهل في تطبيق القانون على التجار المخالفين والمتلاعبين بالأسعار.

وتشهد المدينة ارتفاع في سعر مادة الدقيق حيث وصل إلى 14 ألف ريال ما انعكس على سعر قرص (الروتي) 25 ريال.

وشكا مواطنون في المدينة انهم تفاجئوا خلال الأيام الفائتة بارتفاع سعر القرص الروتي الى 25 ريال في معظم الافران في لحج بعد استقرار سعره خلال الاسابيع الماضية.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق