بدعم إماراتي وجهود من الانتقالي بحضرموت توزيع معدات نوعية ومستلزمات طبية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
حظيت الجهود والمساعدات الطبية التي قدمتها دولة العربية المتحدة لحضرموت بإشادة كبيرة على المستوى الرسمي والشعبي، كونها ساعدت في مجابهة وباء المستجد.

ووصلت دفعة من الأجهزة النوعية والمستلزمات الطبية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة دعما من دولة الامارات، ما منح القيادة المحلية قدرة على التصدي لفيروس كورونا وزيادة الفحوصات للحالات المشتبه بها بالتنسيق مع وكيل وزارة الصحة المدير العام لمكتب وزارة الصحة والسكان بساحل حضرموت، الدكتور رياض الجريري، ومدير عام مكتب الصحة بالوادي الدكتور هاني العمودي، لوضع خطط احتياجات المرافق الصحية بالمحافظة.

وجاءت كلمات الشكر والتقدير من رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت الدكتور محمد جعفر بن الشيخ ابوبكر، في لقاءاته مع لجنة الصحة بالمجلس، مقدماً الشكر والتقدير والامتنان لدولة الإمارات على مساندتها ومساعدتها لحضرموت في هذا الظرف الصعب.

من جانبه تحدث نائب رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت لشئون الوادي "الشيخ صالح العمودي" نتيجة المساعدات الطبية والأجهزة المتطورة المقدمة لنا من دولة الامارات سيتم انقاذ حياة العديد من الناس
وتابع" الكلمات والمشاعر لاتكفي للتعبير عن احترامنا لما قدمته الامارات.

إلى ذلك أشاد رئيس اللجنة الصحية للمجلس الانتقالي بالمحافظة "الاستاذ عوض جميل" بجهود الامارات لمساندة حضرموت في مواجهة فيروس كورونا واصفاً موقفها بالتاريخي.

وأضاف الموقف الانساني الذي اتخدته دولة الإمارات في إسناد مكاتب الصحة بحضرموت عبر لا يمكن نسيانه، فقد أرسلت لنا طائرة فيها مساعدات وأجهزة ومعدات طبية مهمه ونوعية متطورة جداً لفحص مرض كورونا.

على صعيد متصل قال المواطن شوقي بن طالب الكثيري" من الحوطة " نشكر حكومة وشعب الإمارات على وقوفهم إلى جانبنا للتصدي لفيروس كورونا وهذا دليل على انسانيتهم وحبهم للإنسانية ..
ونشكر أيضا جهود المجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت على اشرافه لتنظيم عملية التوزيع العادل وتنسيقه مع مكاتب الصحة.ba8bb8b1f0.jpg9b3f59f47b.jpg

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق