العيد في الضالع يتحول إلى ضيف مثقل بالمواجع

0 تعليق ارسل طباعة
هل عيد الفطر على أهالي هذا العام في واقع جديد لم يشهدوه من قبل مع انتشار فيروس , حيث حل العيد ثقيلا وأكثر ألما

ويعاني المواطنين من ظروف اقتصادية صعبة, لم يستطيعوا شراء ملابس العيد بسبب الغلاء الفاحش ووصفها البعض بأنها بأسعار خيالية خاصة أسعار ملابس الأطفال.

وسبب الغلاء حالة من التذمر عند الأهالي في ظل ظروف اقتصادية معيشية صعبة جردت الفرحة من قلوب البسطاء ورسمت خرائط المعاناة في جباههم.

لم يعد العيد زائر سرور يسد فجوة الألم في قلوب من كسرتهم حوادث الأيام وتقلبات المقادير وتحول الى ضيف مثقل بالمواجع .

أخبار ذات صلة

0 تعليق