" الوفيات " في لحج بالعشرات .. والأسباب مجهولة !

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
يتزايد عدد الوفيات في مدينة الحوطة عاصمة محافظة كل يوم سيما في الأيام الماضية فيما لايمكن الجزم بأن جميعها مرتبطة بفيروس لغياب الفحص الطبي للموتى.

وبحسب مصادر طبية في محافظة لحج إن المرضى المعرضين لخطر الوفاة بشكل أكبر هم كبار السن والمصابون بأمراض والأوعية الدموية والأمراض المزمنة لأن مناعتهم في الأساس ضعيفة بينما يختلف الوضع لصغار السن الذين تكون معانتهم قوية.

وأوضح أطباء في لحج أن المحافظة تفتقر إلى جهاز pcr حتى الساعة أضف إلى ذلك المستلزمات الطبية الخاصة بمواجهة الجائحة.

وبحسب مختصين فإن المشكلة الكبرى هي عدم التزام المواطنين بالعزل التلقائي بأنفسهم على الرغم من علمهم بوجود الوباء بينهم وغياب أي دور رسمي لحضر تنقل المواطنين بشكل كامل.

وأجمع أطباء على المواطنين أهمية فرض حظر تلقائي على أنفسهم وأسرهم في المنازل وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى حتى لايحدث انفجار في عدد الإصابة بين السكان.

وعلمت " تايم" من مصادر عاملة في قسم العزل ابن خلدون عن تسجيل 5 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق