خبير عسكري يكشف اهداف الشرعية من تفجير معركة أبين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشف الخبير العسكري العميد ثابت حسين صالح الهدف من تفجير قوات وحزب لمعركة أبين.
وقال حسين ان المعركة تصب ضمن الأهداف التكتيكية والمرحلية لحزب الإصلاح والرامية لإرباك العملية التي بدأ بها الانتقالي مؤخرا والمتمثلة في اعلان حالة الطوارئ وتنفيذ الإدارة الذاتية.
ولفت العميد في حديث لقناة الغد المشرق الى: أن اقدامهم على تلك الخطوة جاء بعد كشف هذه الخطوات الأولية لفساد يزكم الأنوف من قبل السلطات الشرعية بحق الاقتصاد الوطني الجنوبي وبحق شعب وبالذات بحق أبناء .
وأشار العميد ثابت إلى أن الهدف الاستراتيجي من المعركة التي قامت بها قوات حزب الاصلاح يتمثل في السيطرة على عدن التي تعتبر رمز السيادة الجنوبية، مضيفا كما انه من الاهداف الاستراتيجية للمعركة القضاء على باعتباره الحامل السياسي للجنوب بعد مرحلة طويلة من مرحلة المكونات والزعامات والتفريخ. 
ونوه العميد ثابت إلى أن المعركة التي شهدتها أبين سبقها حملة تحريض واسعة قام بها وزراء ومسؤولين في الشرعية على رأسهم نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية ووزير الخارجية الأسبق عبد الملك المخلافي، ورئيس الحكومة المقال والمحال للتحقيق بتهمة الفساد احمد ودعتهم صراحة للتحريض على خطوات المجلس الانتقالي الجنوبي.
وأضاف: كما شهدت المرحلة السابقة محاولات يائسة لإفشال ابتدأت تلك المحالات منذُ المباحثات وانتقالا إلى التوقيع ومؤخرا التنفيذ وبتالي فإن أي خبير او متابع للوضع باليمن سوف يخلص إلى النتيجة البديهية أن المعرقل لاتفاق الرياض السلطة الحالية المسيطر عليها من قبل حزب الإصلاح هم الذين يفشلون اتفاق الرياض.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق