سياسيون: لا بد من انهاء عبث الأخوان واجندتهم في سقطرى(تقرير خاص)

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكد قادة وسياسيون جنوبيون على أن ما شهدته اليوم الثلاثاء، انتفاضة شعبية تؤكد على أن أبناء سقطرى يرفضون مشاريع إخوان ، وتواجد السلطة الإخوانية بيقادة المحافظ محروس، التي خرجوا اليوم لطردها من مقر المحافظة الذي تستغله لتنفيذ أجندات وقطر، ودعوا لحسم الأمور في سقطرى وإنهاء التواجد الإخواني فيها.

*أبناء سقطرى قالوا كلمتهم برفض المشروع الإخواني*

وذهب عضو هيئة رئاسة لطفي شطارة لوصف ما حدث في سقطرى بأنه تعبير حقيقي للإرادة الشعبية، وقال : "الإدارة الذاتية هي تعبير حقيقي للإرادة الشعبية لأبناء .. هنيئا لأبناء سقطرى عودة جزيرتهم لهم والمختطفة منذ ١٩٩٤".
بدوره قال عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي سالم ثابت العولقي: "الذين طردوا محافظ سقطرى من مبنى المحافظة اليوم هم أبناء سقطرى وأقارب الشهيد المغدور به قبل أيام من قِبل مليشيات الإخوان..شعب الجنوب يرفضكم من ٩٤م و٩٦م و ٩٧م و٩٨م و٢٠٠٧م وكل مراحل النضال السلمي إلى اليوم".
وأضاف : "شماعة لم تعد مجدية والشعب يعرف وانتم تعرفون جيداً أن لا قبول لكم".
من جانبه قال المحامي يحيى غالب الشعيبي :
‏"عندماء تتوفر الإرادة الشجاعه لاتنهزم ولاتستطيع اي جهة محافظ اوغيره ولايوجد اي عذر اومبرر .. اسرة شهيد سقطرى تحركوا وخرج الناس خلفهم وخلال ساعة اسقطوا محافظة سقطرى .. صونوا دماء الشهداء لاتسكتوا عنهم في كل محافظة يهيمن عليها مرتزقة طراطير لماذا تخافوهم وكنتم لاتخافوا اعتئ نظام قمعي".

*انتفاضة شعبية ترفض اليمننة*

‏وقال المحلل السياسي ما حدث في سقطرى اليوم : "انتفاضة شعبية في سقطرى تنهي سلطة ‎اخوان اليمن وتعلن تطهير الأرخبيل من دنس المتأسلمين وترمي بأحلام اردوغان في الجحيم".
من جانبه قال الباحث والمحلل السياسي د.حسين لقور بن عيدان : "قلناها ونقولها سقطرى ستسقط اليمننة و تعود لعروبتها و هاهم اليوم أبناءها يطردون عصابات الارهاب الدولي المدعوم من تركيا و قطر من ديوان محافظتهم".

*لابد من حسم الأمر في سقطرى*

وبعد أن شهدت سقطرى اليوم الثلاثاء مسيرة جماهيرية حاشدة اقتحمت مبنى المحافظة، ورفعت صور الشهيد طه علي عيسى الذي اغتالته مليشيات السلطة الإخوانية ضمن مسلسل عبثها بالمحافظة الذي يخدم أجندات تركيا وقطر، وطالبت بمحاسبة القتله والعابثين بأمن سقطرى، دعا العميد خالد النسي إلى حسم أمر سقطرى، وإنهاء التواجد الإخواني فيها، سيما وهذا الخروج الشعبي يعبر أن إرادة أبناء سقطرى.
وقال النسي : "سقطرى يجب يحسم امرها نهائيًا وتعود جنوبيه لا يجب ان يكون هناك تواجد للإخوان فيها وننهي عملية الكر والفر، واذا لم نستطيع السيطرة على سقطرى فلن نستطيع السيطرة على ابين وشبوة وحضرموت والمهرة".
وأضاف: "يجب ان نفرض أنفسنا على ارضنا بالفعل قبل القول فالقول وحده لا يكفي لانه لا يحل مشاكل".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق