صالح: أصبح من الصعب تجاوز القضية الجنوبية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال نائب رئيس الدائرة الاعلامية للمجلس الانتقالي منصور صالح إن علان تاريخي شكل نقلة فارقة في تاريخ ثورتنا الجنوبية وحدثا مفصليا مهما نقل الثورة الشعبية من الميادين، إلى عمل سياسي منظمة عبر سلطة سياسية على قدر كبير من الكفاءة السياسية والأمانة ممثلة بسيادة الرئيس عيدروس قاسم الزبيدي.
وأضاف في حديث لإذاعة هنا عدن ضمن برنامج خط ساخن أنه وبرغم ثلاث سنوات إلا انها ثلاث سنوات اختصرت كثير من العمل السياسي وكذا العمل الإدارة العام من الجمعة الوطنية والأمانة العامة والقيادات المحلية للمحافظات والمديريات والعمل السياسي الخارجي الذي خرج بالقضية إلى أورقة السياسية الدولية، بعد ان كانت لا تحظى باهتمام من قبل المجتمع الدولي والدول الإقليمية.
ولفت إلى ان كل ذلك يتحقق بفضل الله ثم بفضل ومن خلفه إرادة شعبه التواق للحرية استطاع المجلس ان يصل بالقضية إلى مصاف مهمة جدا.
وتابع قائلا: بفضل هذه الجهود أصبح من الصعب تجاوز القضية الجنوبية وبفضله أصبحت معلومة ومعروفة لذا جميع دول العالم ورغبة الشعب الجنوبي في بناء بلده وأرضه.
وأشار الى انه لا يمر يوم إلا ودولة أو طرف خارجي ويتواصل مع المجلس للاستفسار وايضاح مطالب الجنوبيين.
وتابع منصور أن المجلس الانتقالي الجنوبي وضع القضية في المسار الصحيح وهي اليوم تحقق إنجازات حتى أصبحت قضيته غير قابلة للتجاوز حليا ودوليا.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق