خبيري اقتصادي: ايرادات الجنوب ستغطي كافة النفقات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

دعا الخبير الاقتصادي د. محمود محمد صالح جباري بتصريح خاص لعدن تايم أن يتم تشهد الإدارة الذاتية الرقابة والرقابة الصارمة لموارد الأجهزة الإيرادية، وان تصب في وعاء واحد تحت تصرف الادارة الذاتية، مع قطع يد الفساد والعبث به.
ولفت إلى ان الايرادات ستغطي كل النفقات المطلوبة ومنها متطلبات التحسن التدريجي للخدمات، المهم ايضاً تفعيل الأجهزة الرقابية المختلفة، وتعزيزها بالكادر المؤهل والنزيه.
وثمن د. محمود الادارة الذاتية، وانها خطوة في الاتجاه الصحيح لتحقيق الهدف الاستراتيجي للمقاومة الجنوبية، وفي مقدمتها ، سيما ونظام عفاش وبعده المختطفة من اخوان ،.
وأشار إلى ان جميع تلك الانظمة ظلت تشن حروباً لاهوادة فيها لاحباط نضالات الجنوبيون لاستعادة دولتهم، من هذه الحروب، اقصاء الكوادر الجنوبية المدنية والعسكرية، وتفكيك الجيش والامن الجنوبي، بعد ماكان من ضمن الجيوش التقليدية.
وأضاف كما لجأت الأنظمة السابقة إلى تخريب كل المؤسسات ونظامها الاداري النوعي في المنطقة، ونظامها الرقابي الفعال، ونهب ثرواتها المختلفة، ومحاولة طمس الهوية الجنوبية، رافق تلك الوحدة المشؤومة فساد طال كل شيئ، وشنت القوى الظلامية حروب عسكرية ونفسية وخلق الارهاب والفوضى، وتكريس الصراعات الجهوية، وكانت حرب الخدمات اكثرها (حقارة)، والتلكؤ في .
ونوه إلى أن اعلان الادارة الذاتية في 25/4/2020، كانت ضرورة ملحة وتصب في المحصلة النهائية تنفيذاً لاتفاق الرياض من طرفِ واحد، ومن هنا اصبح المجلس الانتقالي بإدارته الذاتية في المحك لتوفير الخدمات والرواتب للموظفين المدنيين والعسكريين.
ودعا د. محمود لإعلان الحرب ضد منظومة الفساد والمعشعشة في كل مفاصل اجهزت الدولة المختلفة وبصرامة، دون المناشدة ونداء الضمير.
وقال إن الإجراءات الثورية لا تعرف انصاف الحلول، مثمنا الاجراءات التي اتخذها رئيس الادارة الذاتية واحالة رموز الفساد في الى التحقيق، كانت ايجابية، وينبغي متابعتها بجدية، ومن المؤمل ان تكون الاجراءات متناسقة مع الهدف، ان لا يرافقها التعارض بين القرارات المتخذة.
ولفت إلى ان الامكانيات المالية(الايرادات) والبشرية ( الكفاءات) التي يمتلكها لتسيير شؤونه الخدماتية والتنموية، تغطي كل الاحتياجات المختلفة مثل الرواتب والموازنات التشغيلية وتحسين الخدمات، اذا نُقية منها النفقات من العوالق كا الصرفيات الى جهات ليس لها علاقة بالجنوب وادارته، ومنها ما يرحل الى الخارج، وربما تسخر لتاّمر عليه.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق