مستشفيات في عدن تشرع بطلب الشراء لوسائل الحماية لاعادة طواقمها للعمل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
علمت تايم من مصادر طبية ان بعض المستشفيات شرعت في طلب الشراء لوسائل الحماية للاطباء وطواقمها الفنية تمهيدا لعودتهم الى مقرات أعمالهم.

وكانت المؤسسة الطبية الميدانية قد وجهت تعميما للجهات ذات العلاقة في صناعة وسائل الحماية محليا او وكلاء شركات المستلزمات الطبية والقيام بحملة تبرعات لشرائها لصالح المستشفيات.

واغلقت مستشفيات كبيرة في عدن أبوابها إثر انتشار أمراض الحميات وبروز حالات إصابة بفايروس ، لعدم توفر وسائل السلامة والحماية في المستشفيات عند استقبال الحالات وعلى إثر ذلك لقيت حتفها عدد كبير منها بعد رفض استقبالها .

وعن المساعدات الاولية التي وصلت عدن وأقلتها طائرات من السعودية والامارات ومنظمة الصحة العالمية أكد مكتب الصحة العامة في عدن ان معظم الشحنات التي وصلت تتعلق بالتجهيزات الفنية لمستشفى الامل ومراكز العزل عدا مساعدات محدودة من منظمة الصحة العالمية من وسائل الحماية للاطباء والاطقم غير كافية.
وواجهت المستشفيات حملة انتقادات واسعة لاغلاق ابوابها واتهمت بالقتل العمد للسكان بعد رفضها استقبال حالات مرضية واشتباه بوباء كورونا أدت الى قيام النائب العام بالتحقيق مع المستشفيات المغلقة.
 الى ذلك قال المتحدث باسم لجنة الطوارئ بعدن اليوم  د.علي الوليدي : أي مستشفى سيغلق أبوابه في عدن أمام المرضى سيتم تطبيق الإجراءات القانونية عليه من قبل وزارة الصحة والجهات الامنية.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق