ذعر في لحج من وصول كورونا في ظل انهيار النظام الصحي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعربت مصادر طبية في محافظة عن قلقها الشديد بشأن نقص الإمدادات والطواقم الطبية في محجر مستشفى ابن خلدون بلحج المعد لإستقبال حالات الإصابة بجائحة فايروس كوفيد - 19.

واشارت المصادر إلا انه لايوجد استعداد حقيقي حتى اللحظة لمواجهة التفشي المحتمل لفيروس بخاصة في ظل التخبط لسلطات لحج وعشوائية التدابير الاحترازية إلى جانب ضعف التوعية وقصور المرافق الطبية ونقص المستلزمات الصحية.

وبينت نفس المصادر انه و حتى مع بدء ظهور حالات مؤكدة في العاصمة للإصابة بالمرض إلا أن إجراءات التباعد الاجتماعي لاتزال في أقل مستوياتها مع استمرار ازدحام الأسواق والشوارع وندرة اتخاذ التدابير اللازمة انتشار هذه الجائحة.

وتبرز المخاوف بين سكان لحج حيث يكاد الجميع يجمع على أن القطاع الصحي في المدينة غير قادر على مواجهة انتشار هذا الجائحة الجديدة مستشهدين بفشل سلطة لحج في السيطرة على اوبئة مثل المكرفس والملاريا والضنك مع أنها من الأمراض المقدور عليها في ظل دعم منظمات دولية.

وأفاد العديد من مرتادي الأسواق بأنهم يشعرون بمخاوف انتشار هذا الوباء الجديد قد يتمكن منهم في أي لحظة إن لم يكن هناك استعداد حقيقي من قبل الجهات المختصة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق