عيدروس : اقروا الإدارة الذاتية بالحوار الوطني ورفضوها حين التطبيق

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قال رئيس الإدارة العامة للشؤون الخارجية بالمجلس الانتقالي الجنوبي د. عيدروس النقيب إن بيان الأخير تجاه إعلان الإدارة الذاتية يشكر عليه لكونه ذكّرَ زملائنا في السلطة بان هناك شيء اسمه .
وأضاف في تصريح لإذاعة هنا ضمن برنامج خط ساخن إن هناك تباكي على تعطيل اتفاق الرياض ومن يعطل اتفاق الرياض معروف هم الحكومة ويعيق شرعية ، مضيف ان المجلس الانتقالي الجنوبي نفذ ما يتعلق به من بنود اتفاق الرياض ولم تنفذ الحكومة حتى 20% المطلوب منها.
وتابع ان الناس تتابكي على الحكومة التي لم تعد ذات مشروعية عقب اتفاق الرياض فهذه المشروعية ملغية.

واوضح د.عيدروس ان جميع ما تضمنه بيان التحالف العربي هو ذاته الذي نطلبه وخاصة بند التهدئة وتنفيذ بنود اتفاق الرياض.
ونوه إلى البهم المغلوط الذي عند كثير من الناس للادارة الذاتية والتي تحاول تصويره بانه انقلاب، متساءل فهل أي شخص يطالب براتبه يعد انقلاب.
وأشار إلى ان محافظة مارب المسيطر عليها ولا يعلم الرئيس الجمهورية شيء فهذا ليس انقلاب.

واستغرب من الضجة تجاه الإدارة الذاتية وبنود مخرجات الحوار الوطني – التي لسنا موافقين عليها-تقدم نوع من الإدارة الذاتية للأقاليم، منوها إلى أن اقدام المجلس على هذه الخطة ليست تنفيذا للحوار الوطني ولكن منطقيا هم ينقاضون أنفسهم حينما يريدون تطبيق مخرجات الحوار الوطني ويرفضون ام محافظات تدير نفسها.

وأضاف إن الرهان على جدية وصراحة التحالف في تطبيق اتفاق الرياض ام في غاية الأهمية، والعتب قائم بكوننا والتحالف العربي ابتلينا بمراوغين يقولون ما لا يفعلون.

ولفت د. عيدروس إلى أن الطرف الذي تعامل معه ماهر في الخداع والمكر منذُ مئات السنين وهذا بالنسبة لهم ثروات.
واعتذر للجميع وقال من المؤسف ان يتحكم بالشعب اليمني فئات شمالا وجنوبا أناس يحملون تاريخا مشبوها وتصار السياسيات إلى هؤلاء.
وكشف عيدروس النقيب أن النقاض العجيب في الحكومة وصل لمستوى مذهل إذ كيف تفرط الحكومة في محافظات شمالية وتحرص على .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق