وفاة مواطن متنقلا بين مستشفيات عدن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
توفي قبل قليل المواطن سعيد محمد سعيد اثر ضيق تنفس لازمه الاحد.

وقال نجله فكري سعيد : "لقد اسعفت والدي الخامسة والنصف فجرا الاحد الى مستشفى البريهي واتضح من خلال فحصهم في البريهي انه يعاني من ضيق عادي في التنفس لكن اامستشفى رفضت علاجه طالبين نقله الى محجر الامل وعندها توجهت به الى مستشفى صابر التي هي الاخرى رفضت علاجه بينما لاتوجد مستشفيات اخرى لاغلاقها.

واضاف فكري : "وعندما ذهبنا الى مستشفى الامل اكدو بان حالته ليست أعراض الكورونا مستغربين رفض مستشفيات البريهي وصابر استقباله واسعافه فذهبوا به الى كميتي هول لاستقبال الحالات لكنه فارق الحياة بعد ست ساعات تقريبا من الجري بين المستشفيات".

وحمل فكري سعيد : " باسمي كإبن للمتوفي وكافة افراد اسرتي احمل مستشفى البريهي مسؤولية وفاة ابي والمستشفيات التي اغلقت ابوابها في وجه ابي وفي وجوه كل المرضى بعدن والذين توفو اغلبهم بسبب اغلاق المستشفيات او رفض استقبال حالاتهم وارجو من النائب العام ورؤساء النيابات بعدن ضم قضية والدي الى ملف التحقيق والمحاسبة التي اعلن عنها النائب العام".

النعماني ابو شامل

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق