تقرير : عدن منكوبة والوضع خارج عن السيطرة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
كشفت مصادر عن الوضع الكارثي الذي تمر به العاصمة المحررة من الميليشيات الحوثية منذ خمسة اعوام.

وصرحت ان الوضع في عدن كارثي للغاية ولا يطاق.

واكدت عن غياب الخدمات بشكل شبه كامل على راسها التيار الكهربائي والمياه وكذلك تدهور الاتصالات في عدد معين من المناطق جراء ماسببته الامطار من اضرار عدة.

*- عاصمة بلا كهرباء*

يتسائل المواطنون هل مايحدث عقاب جماعي ام ماذا، فالوضع بات خارج السيطرة وتعمد لانقطاع التيار في فصل الحرارة وتهرب جميع الاطراف السياسية من تحمل تبعات ذلك او ايجاد حلول فعلية لهذه المعاناة التي تقتل بصمت .

مصادر اكدت عن انقطاعات مستمرة ومتقطعة للتيار الكهربائي في العاصمة عدن وعدد من احياء ابي ذر الغفاري بخورمكسر خارجة عن الخدمة منذ 24ساعة نتيجة عطل والتماس .

"عاصمة بلا كهرباء ولا ماء" ربما قد تستغرب ولكنها العاصمة المؤقتة لحكومة القابع في العاصمة السعودية قائدة التكالف العربي في .

الماء ايضا مشكلة هي الاخرى، فقد عبر شباب عدن عن اشد غضبهم نتيحة ما يحدث من كارثة غير مسبوقة فالماء لم يصل لعدد كبير من الاحياء اما في خورمكسر ايضا فان مصادرنا اكدت تلوث المياه التابعة للمؤسسة بمياه المجاري.

*- يفتك*

تضاربت الشائعات والاخبار حول كورونا في العاصمة عدن، لكن الوقائع والاحداث تؤكد بشكل يقطع الشك باليقين بوجود العديد من الحالات المصابة في عدن بسبب الفيروس والغير معلن عنها رسميا.

ووصلت حالات الاشتباه بمديريات عدن الى المئات وفي كل حالة اشتباه يتم توثيق اسم المشتبه به ومكان اقامته لكن لايجرى له الفحص نتيجة لارتفاع سعره في المستشفيات.

وما قطع الشك باليقين هو تصريح وزير الصحة اليمني باعوم بوفاة حالتين بسبب الفيروس في عدن.

فهل سيكون 2020م عام الكوارث والازمات والهلاك لعدن في ظل غياب السلطات المعنية والحكومية والسكوت عما يحدث منذ تحرير عدن ختى اللحظة ما خلف تراكم الازمات بعضها فوق بعض والضحية المواطن الذي انهكته "حروبهم العسكرية وحروبهم النفسية".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق