اخبار اليمن مباشر | حقوقي يمني يشن هجوما على على الجمعيات الإخوانية المشبوهة واعتماد الحكومة عليها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

شن الحقوقي اليمني هاني الأسودي، هجوما لاذعا على التدابير الذي قامت بها الحكومة تجاح الاستعداد للجائحة ووصف جميع تلك الإجراءات بالمتهاونة.
وقال رئيس مركز "حقي" لدعم الحقوق والحريات بجنيف، هاني الأسودي في تصريح لوكالة أنباء هاوار الدولية "من المؤسف جدًا أنه في الوقت الذي ينتشر فيه فيروس كورونا في بقاع العالم نجد تهاوناً كبيراً من الحكومة اليمنية غير المتواجدة على الأراضي اليمنية".
وأضاف "نستمع باستغراب لخطاب رئيس الحكومة عن خلو من أي إصابة بالفيروس"، مطالبًا الشعب ورجال الأعمال بالتحلي بروح المسئولية.
وأشار أن الحكومة ورئيسها تركت المواطنين يواجهون هذه الأزمة بمفردهم دون تقديم أي جهد فاعل حقيقي في إيجاد التجهيزات أو الحلول لأي أزمات اقتصادية قد تنشأ في حالة تفشي الفيروس في اليمن، وقال إنه حتى أن مركز الحجر الصحي الذي أعلن عنه في يفتقر لأي معدات طبية حقيقية ولا يوجد فيه جهاز تنفس اصطناعي واحد.
واتهم الأسودي الحكومة اليمنية بالاعتماد على جمعيات ومؤسسات غير حكومية تابعة في معظمها للإخوان المسلمين في مواجهة هذا الوباء خاصة مع إعلان منظمة الصحة العالمية والبنك الدولي منذ أيام قليلة تقديم مساعدات لليمن بمبلغ يقارب 27 مليون دولار لمواجهة وباء كورونا.
ولفت إلى أن الجميع يعلم أن الجمعيات والمؤسسات الإخوانية دائماً ما تنشط للاستيلاء على المساعدات الدولية المقدمة لليمن ونهبها.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق