اخبار اليمن مباشر | مساعدات اماراتية لشبوه وحضرموت وسقطرى

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تتواصل المساعدات الاماراتية في عبور مختلف المحافظات وذلك لتلبية حاجة الالاف من المواطنين ولاسيما المتضررين في أكثر من منطقة، وقدمت هيئة الهلال الاحمر الاماراتي قافلة غذائية لمحافظة كما تبنت حملة نظافة وتعقيم لمطار ، اضافة الى تسيير قوافل غذائية وعيادات طبية لمناطق في الساحل الغربي وصولا الى محافظة شرقا والتي حضيت عددا من المناطق الريفية فيها بمساعدات غذائية كما اسهم الدعم الاماراتي في تقديم شحنة من الاثاث والاجهزة الطبية لمستشفى للأمومة والطفولة..

اجهزة واثاث لمستشفى الامومة بالمكلا
دعم وتمويل من دولة العربية المتحدة، سلمت منظمة الصحة العالمية، معدات وتجهيزات طبية إلى مستشفى المكلا للأمومة والطفولة بمحافظة حضرموت.

وقال وكيل وزارة الصحة مدير عام صحة ساحل حضرموت الدكتور رياض حبور الجريري، خلال عملية التسليم" أن هذا الدعم والتجهيزات والاثاث المقدم لمستشفى المكلا هو استكمالاً للدعم السابق من قبل إخواننا في دولة الإمارات العربية المتحدة، مشيراً الإمارات مازالت مستمرة في دعم صحة ساحل حضرموت بمجموعة من التجهيزات وتأهيل في البنية التحتية بشكل مستمر.
شاكراً دولة الإمارات العربية المتحدة على جهودهم المبذولة في دعم القطاع الصحي بساحل حضرموت و منظمة الصحة العالمية في إشرافيهم على هذا الدعم , ومتمنياً من إدارة المستشفى الاستفادة القصوى من هذه التجهيزات وإدخالها في الاقسام الجديدة بعد إعادة تأهليها بحيث إنها تقدم خدمة واستفادة للمجتمع في حضرموت والمحافظات المجاورة .

وبدورة قال الدكتور علي جعول ممثل منظمة الصحة العالمية أن هذا الدعم جاء لرفد مستشفى المكلا للأمومة والطفولة بالتجهيزات الطبية الحديثة لتقليل نسبة الوفيات بين الاطفال وخصوصاً الأطفال ما دون الخامسة من العمر , متمنياً أن تكون هذه التجهيزات رافداً قوياً لتطوير عمل المستشفى وتقديم خدمات طبية متكاملة للمواطن في محافظة حضرموت والمحافظات المجاورة .

وبدورها تقدمت الدكتور أبها عبدالله باعويضان مدير عام مستشفى المكلا للأمومة والطفولة بجزيل الشكر لدولة الإمارات العربية المتحدة على تمويلها لهذه التجهيزات الطبية الحديثة ودعمها للمستشفى , ولمنظمة الصحة العالمية على إِشرافهم على هذا الدعم , ومكتب الصحة والسكان بساحل حضرموت على رعايتهم لهذه الدعومات والتجهيزات الطبية .

يذكر بأن محافظة حضرموت تحظى بحزمة من المشاريع الصحية لانتشال المرافق والمنشآت الصحية وإنعاشها بجملة من المشاريع التنموية ضمن الاستجابة الإنسانية التي أطلقتها القيادة الرشيدة بدولة الأمارات والتي كان اخرها ترميم وصيانة عدد ( ٨ ) مستشفيات حكومية ومراكز صحية بالمحافظة بقيمة إجمالية بلغت حوالي 67 مليون درهم، وتدشين يوم أمس مشروع "العيادة المتنقلة" لعلاج المواطنين وتقديم الخدمات الطبية والعلاجية المجانية لأبناء المناطق والقرى النائية التي لا تتوفر فيها المستشفيات أو الكادر الطبي، لأجراء معاينة المرضى وعلاجهم من قبل الفريق الطبي للعيادة المتنقلة التابع للهلال الأحمر الإماراتي وتوفير الأدوية المجانية لهم بمحافظة حضرموت.

800 سلة غذائية للمناطق الريفية بحضرموت

دعمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بعض المناطق الريفية بمديرية الريدة وقصيعر في حضرموت بمساعدات غذائية جديدة.

وجاءت تلك المساعدات في إطار الجهود الإنسانية التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة؛ لتحسين ظروفهم المعيشية وسد الفجوة الغذائية لدى هذه الأسر.

ووزع فريق الهيئة 800 سلة غذائية تزن 64 طن و640 كيلو، على 4 آلاف شخص بالأسر الفقيرة والمحتاجة بمناطق شخاوي وبدش ورغدون بمديرية الريدة وقصيعر.

بدورهم عبر الأهالي عن سعادتهم بهذه الحملة الإغاثية التي يقوم بها الهلال الأحمر الإماراتي، والتي ستخفف من معاناتهم.

يشار إلى أن عدد السلال الغذائية التي تم توزيعها منذ بداية عام 2020، بلغت أكثر من 5 آلاف سلة غذائية استهدفت نحو 25 ألف شخص من الأسر المحتاجة والمتضررة في حضرموت.

حملة صحية في مطار سقطرى
نفذت إدارة مشروع تطوير المطار سقطرى، حملة تعقيم شامل للمطار، بدعم من مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية.

وطالت عملية التعقيم العميق، مختلف أجزاء المطار والمفروشات بالمستحضرات اللازمة بعد إقلاع الرحلة المحلية لطيران اليمنية اليوم.

وتهدف الحملة إلى حماية المطار والعاملين فيه والمسافرين من الأمراض خاصة مع انتشار فيروس .

وثمنت إدارة مشروع تطوير مطار سقطرى، تعاون مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية الدائم.

قافلة غذائية لشبوة
سيّرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، قافلة إغاثية عبارة عن مساعدات غذائية تحوي مكونات الغذاء الرئيسية في محافظة شبوة.

وقام فريق التوزيع التابع للهيئة بتوزيع ( 250 ) سلة غذائية بمعدل (20 طن) مستهدفة (1750) فرداً من الأسر المحتاجة في منطقة الشعيب وضواحيها بمديرية الروضة في المحافظة.

وتأتي المساعدات للتخفيف من معاناة الاسر اليمنية، وذلك في أطار النهج الإنساني الذي تقوم به دولة الأمارات العربية المتحدة، في ظل تفاقم الأوضاع الإنسانية التي تعصف بسكان هذه المناطق بمحافظة شبوة.

من جانبهم عبر المستفيدون عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات قيادة وشعبا على هذا العون الكبير واللفتة الإنسانية التي ستساهم في التخفيف من معاناة الكثير من الأسر في وسط هذه الظروف المعيشية الصعبة نظرا لتردي الأوضاع الاقتصادية وانعدام فرص العمل وبالتالي مصادر الدخل لدى عدد كبير من أرباب الأسر في عموم المحافظة.

اغاثة اسرتين فقدت عائليها
قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ، مساعدات طارئة، عينية ونقدية، لأسرتين من أهالي مديرية الدريهمي بمحافظة فقدت عائليها مطلع الأسبوع الفائت بلغم من مخلفات المليشيات الحوثية أنفجر بهما قرب منزليهما وسط ذهول أهالي القرية.
حيث زار ممثل عن الهلال الأحمر الإماراتي منزل الأسرتين المنكوبتين – اسرة الشهيد علي عياش جنيد وأسرة إبن عمه الشهيد عايش حسن جنيد في قرية الحمراء وقدم دعما ماليا ومواد غذائية ومواشي، ضمن برنامج المساعدات الإماراتية الطارئة لتخفيف المعاناة عن كاهل الأسر المنكوبة من جرائم المليشيات الحوثية.
وعبرت والدة الشهيد عياش عن مدى فداحة فقدان الأسرة إثنين من أبناءها وكيف باتت الأسرة بلا عائل يعولها في ظل هذه الظروف الصعبة.
كما أكدت أن وصول مساعدات الهلال الأحمر الإماراتي بهذه السرعة تشكل إنقاذ لحياة أسرتين وجدتى نفسيها في غمضة عين بلا عائل.
ويستهدف برنامج المساعدات الطارئة في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مختلف الأسر المنكوبة سواء من جرائم المليشيات الحوثية أو من الكوارث الطبيعية على طول امتداد المديريات والمناطق المحررة في الساحل الغربي.

عيادات طبية للنازحين المتضررين بمخيم العليلي

واصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تسيير العيادات الطبية المتنقلة للنازحين المتضررين من الحريق الذي نشب في مخيم العليلي للنازحين في مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة.

واستقبلت العيادات الطبية العشرات من الحالات المصابة والمرضية جراء الحريق وتقديم العناية اللازمة والعلاج المجاني.

وأكد الطبيب الذي يعمل في الفريق الطبي للعيادات المتنقلة على استمرار تقديم الخدمات الصحية للنازحين للتخفيف من معاناتهم.

من جهتهم شكر نازحي مخيم العليلي طاقم العيادات المتنقلة التابعة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي على جهودهم المبذولة في تقديم العلاج والنزول إلى المخيم.

ويأتي تسيير العيادات المجانية لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي تلبية لنداء الإستغاثة التي أطلقها نازحي مخيم العليلي للتخفيف من معاناتهم في إطار الجهود الإنسانية التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة لأبناء الشعب اليمني .

وكانت هيئة الهلال الاحمر قد قدمت مساعدات إغاثية و ايوائية للمتضريين عقب نشوب الحريق حيث وزعت مواد غذائية منها الدقيق والرز وغيرها، كما وزعت 13 خيمية ايوائية للنازحين الذين التهم الحريق مخيماتهم.
وأرسلت هيئة الهلال عيادة طبية متنقلة لعلاج الجرحى والمصابين من النازحين الذين أصيبوا بجروح متفاوته من الحريق الذي نشب في المخيم.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق